رحيل الأستاذ الدكتور فؤاد بسيسو محافظ سلطة النقد الفلسطينية الاسبق

رحيل الأستاذ الدكتور فؤاد بسيسو محافظ سلطة النقد الفلسطينية الاسبق
الدكتور فؤاد محيسن
أخبار البلد -  

عن عمر ناهز 81 عاما رحل الاستاذ الدكتور فؤاد بسيسو يوم الاثنين الماضي الأخير الخبير الاقتصادي الأستاذ الدكتور فؤاد حمدي بسيسو، الذي وافته المنية مساء يوم الإثنين 29 نيسان 2024، في مدينة الانيا التركية وقد تم تشييع جثمانه يوم الاربعاء 1/5/2024 الى مقبرة ماحص الجديدة في المملكة الأردنية الهاشمية.


تقديم
قال المفكر العالمي إيمرسون: قال المفكر العالمي إيمرسون:
"يطوى العبقري في حياته .. اعمار أجيال سبقته وأجيال عاصرته وأجيال تأتي بعده .. وتخلّد عندما يرتحل عن هذه الحياة .. لأن الذكر للإنسان يكون عمراً باقياً".
وذلكم شأن فقيدنا،
فالاستاذ الدكتور فؤاد بسيسو هو أول محافظ لسلطة النقد الفلسطينية عام 1994,
وقد بدأ حياته العملية في البنك المركزي الأردني خلال (1968 - 1973) حيث عمل باحثاً اقتصادياً ثم تولى رئاسة قسم الاقتصاد الفلسطيني والعربي والإسرائيلي.
اقتصادي فلسطيني بارز, حصل على خبرته الاقتصادية والمالية الغنية التي توفرت لديه من خلال مشاركتة في العمل الاقتصادي والمالي والنقدي الفلسطيني والإقليمي والدولي.
ويحمل الدكتور فؤاد بسيسو درجة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة درهام البريطانية (1982). التحق بالأمم المتحدة خلال الفترة (1989 -1993) حيث عمل في اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا التابعة للأمم المتحدة مديراً لمكتب تخطيط البرامج والتعاون الفني، ومستشاراً إقليمياً رفيع المستوى في قضايا التنمية وسياساتها، وقدم من خلال عمله العديد من الخدمات الاستشارية للدول العربية الأعضاء في الأسكوا، بما فيها فلسطين التي تتمتع بالعضوية الكاملة في هذه المنظمة الدولية، وترأس طيلة وجوده في الأسكوا فريق العمل المكلف ببحث مشاريع التنمية في فلسطين خلال الفترة (1979 - 1989) أشرف على تأسيس الجهاز المصرفي والمالي للجنة الفلسطينية الأردنية المشتركة، والتي تولت مسؤولية الإشراف العام على صندوق دعم صمود الشعب الفلسطيني في الوطن المحتل الذي أنشأته القمة العربية في بغداد 1978. وتولى من خلال مسؤولياته الإشراف على تمويل أنشطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وإدارة استثمارات أرصدة صندوق الدعم بالتعاون مع المؤسسات المصرفية المحلية والعربية والدولية. وما بين (1973 - 1979) عمل مستشاراً اقتصادياً لحكومة سلطنة عُمان وساهم في إنجاز العديد من المهام الإنمائية، كما ساهم في تأسيس بنك تنمية عُمان، وشركة عُمان للتعدين، وصندوق تشجيع الصيادين.
للمفكر الراحل العديد من المؤلفات والأبحاث العلمية المنشورة، منها:
كتابين للموسوعة الفلسطينية المتخصصة:
•التاريخ الاقتصادي لفلسطين في فترة الانتداب البريطاني (1920 ـ 1948)،بيروت،9891
•المقاطعة العربية لإسرائيل وانعكاساتها الاقتصادية، بيروت، 1989.
وكتاب حول "الاقتصاد الإسرائيلي بين دوافع الحرب والسلام"، إعداد خطة للتنمية الزراعية في الوطن المحتل"، بالاضافة الى العديد من الابحاث والدراسات التي قدمها في المؤتمرات الاقتصادية الفلسطينية والعربية والدولية.
وشغل الدكتور بسيسو سابقاً منصب رئيس مجلس إدارة جمعية الاقتصاديين الفلسطينيين. وكان عضواً في العديد من المجالس البحثية منها مركز الدراسات الإسلامية والشرق أوسطية / جامعة درهام / المملكة المتحدة، والجمعية العربية للبحوث الاقتصادية في القاهرة وقد اولى الاقتصاد الاسلامي والمصارف الاسلامية اهتماماً خاصاً، كما شارك في عدد كبير من المؤتمرات الاقتصادية الفلسطينية والعربية والدولية،
لقد تشرفت بأن شاركت الاستاذ الدكتور فؤاد بسيسو في العديد من المؤتمرات الخاصة بالاقتصاد الاسلامي والمصارف الاسلامية اذكر منها المؤتمر الذي عقد في جامعة الزرقاء الاهلية 30/11/2014 بعنوان "استشراق مستقبل التجارة الدولية في منظمة التجارة العالمية" وشاركته في الجلسة التي كانت بعنوان "مدى نجاح تطبيق الصكوك الاسلامية كمصدر للتمويل والاستثمار".

حمل الراحل قضية فلسطين في قلبه وعقله ووجدانه، وسعى إلى خدمتها بعلمه. كما انبرى للدفاع عن القدس والمقاومة وحقوق اللاجئين والشعب الفلسطيني من خلال عضويته في الامانة العامة لفلسطينيي الخارج ومشاركته في تأسيس المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج.

الحياة والموت بأمر الله وتقديره، نأتي إلى هذه الدنيا بإرادة الله ولكل أجل كتاب. وإلى روح الاستاذ الدكتور فؤاد بسيسو التحيات الزكيات، وسلام عليه يوم يبعث حيا.
(( كل من عليها فان * ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام)) صدق الله العظيم }

شريط الأخبار إربد.. أفعى تتمكن من شاب عشريني وحالته خطرة أسر تتناول وجبة واحدة كل يومين.. المجاعة تهدد مئات الآلاف في غزة أرمينيا تعلن اعترافها بالدولة الفلسطينية مبيضين: تحريات حول ملابسات سفر مواطنين للحج أفضت إلى تعرضهم للتغرير من ضعاف النفوس وبعض المكاتب الصبيحي: 60 ألف متقاعدة "ضمان" حتى تاريخه.! العدوان في يومه ال259 على غزة.. وكمائن توقع جرحى وقتلى في صفوف قوات الاحتلال متى يتراجع تأثير الكتلة الحارة عن المملكة ويبدأ انحسارها؟.. الأرصاد توضح القسام تعلن عن كمين ثان وتدمير دبابة ومقتل طاقمها "مصدوم وبعينين جاحظتين".. حالة مرعبة لأسير غزي أفرج عنه الاحتلال حماس: نعد مذكرة للرد على اتهامات الجنائية الدولية الباطلة الصفدي: إسرائيل باتت منبوذة بعد جرائم الحرب التي ارتكبتها في غزة القوة البحرية والزوارق الملكية تنقذ أشخاص تواجدوا على متن بدّالة مائية في خليج العقبة استشهاد طفل فلسطيني برصاص الاحتلال في قلقيلية إخماد حريق ساحة خارجية لاصطفاف الآليات الثقيلة في عمان الاردن .. 1278 حريقا خلال عيد الاضحى الخارجية: ارتفاع وفيات الحجاج الأردنيين إلى ٦٨.. والعثور على ٩١ حاجا واستمرار البحث عن ١٦ اخرين بعد خطاب نصر الله.. هذه السيناريوهات المتوقعة لوقوع حرب شاملة القسام تكشف تفاصيل الاجهاز على عدد من جنود العدو بعد فرارهم من دباباتهم الملك يغادر أرض الوطن في زيارة خاصة كيف تدمر ضربة الشمس الجسم دقيقة بدقيقة وصولا إلى الموت؟