"الصناعة والتجارة" ترد على "أخبار البلد" !

الصناعة والتجارة ترد على أخبار البلد  !
أخبار البلد -  
أخبار البلد ــ قالت وزارة الصناعة والتجارة إنها تقف على مسافة واحدة  من مختلف القطاعات من صناعيين وتجار ومزارعين وغيرهم، لافتة إلى أنها تعمل باستمرار ضمن رؤية شمولية لدعمها وتعزيز تنافسيتها.

وأكدت الوزارة في معرض ردها على تقرير نشرته أخبار البلد، أمس الثلاثاء، حمل عنوان يوسف الشمالي .. "بتشاطر على تجار الدجاج وبنتف في ريشهم"، أن الأسعار في السوق المحلي مستقرة وحسب آخر دراسة أجريت أظهرت أن غالبية السلع أسعارها مستقرة وبعضها شهدت انخفاضات واضحة وعدد محدود من السلع شهد ارتفاعا مثل الدجاج وأصناف من اللحوم وأصناف من الخضار بسبب برودة الطقس والانتقال بين العروات الزراعية.

وحول ارتفاع أسعار الألبان ، بينت الوزراة أن شركتين فقط قامتا برفع أسعار بعض العبوات من أصل 10 شركات عاملة في السوق إضافة الى مئات معامل الألبان التي لم تقم برفع أسعار منتجاتها وتوجد حاليا عروض بنسبة كبيرة على الألبان ومنافسة شديدة بين المنتجين.

وتاليًا نص رد وزارة الصناعة والتجارة كاملًا: 

في إطار تقديرنا للإعلام الأردني في كافة قطاعاته والدور الذي يقوم به لخدمة الصالح العام وتوضيحا للحقائق وتصحيحا للمعلومات وعملا بحق الرد الذي كفله القانون نرجو نشر الرد التالي:-

بالإشارة الى التقرير المنشور في موقع أخبار البلد الموقر تحت عنوان " يوسف الشمالي .. "بتشاطر على تجار الدجاج وبنتف في ريشهم" نود التأكيد على اهتمام الوزارة بكافة القطاعات وسلاسل التوريد أيا كانت لدورها المهم في خدمة الاقتصاد الوطني وتلبية احتياجات السوق من السلع وخاصة التموينية منها.

 ووزارة الصناعة والتجارة والتموين تقف على مسافة واحدة من مختلف القطاعات من صناعيين وتجار ومزارعين وغيرهم وتعمل باستمرار ضمن رؤية شمولية لدعمها وتعزيز تنافسيتها.

كما تؤكد الوزارة استقرار الأسعار في السوق المحلي وحسب آخر دراسة أجريت أظهرت أن غالبية السلع أسعارها مستقرة وبعضها شهدت انخفاضات واضحة وعدد محدود من السلع شهد ارتفاعا مثل الدجاج وأصناف من اللحوم وأصناف من الخضار بسبب برودة الطقس والانتقال بين العروات الزراعية.

واستنادا الى أحكام قانون الصناعة والتجارة فان الوزارة تملك الصلاحيات القانونية الكاملة لضبط الأسعار في حال وجود مغالاة أو ارتفاعها بشكل غير مبرر ويتم تحديد السقوف السعرية بعد احتساب كلف الإنتاج وترك هوامش ربح معقولة لكافة حلقات التوريد بحيث تكون الأسعار عادلة للمنتج والتاجر والمستهلك.

وفيما يتعلق بالدجاج قامت الوزارة بتحديد سقوفا سعرية للطازج والمباع من خلال النتافات بعدما وجدت ارتفاعا ملحوظا خلال فترة زمنية قصيرة جدا لا تتعدى عدة أيام رغم تأكيد المنتجين بالمحافظة على استقرار الأسعار وعدم زيادتها استنادا الى تراجع كلف الإنتاج ووفرة الكميات.

وتم تحديد سقوف سعرية للدجاج بشكل عام يراعي مصالح المنتجين والتجار والمستهلكين.

وفيما يتعلق بأسعار الألبان فانه ومن خلال عمليات الرصد المستمرة التي تقوم بها الوزارة فان شركتين فقط قامتا برفع أسعار بعض العبوات من أصل 10 شركات عاملة في السوق إضافة الى مئات معامل الألبان التي لم تقم برفع أسعار منتجاتها وتوجد حاليا عروض بنسبة كبيرة على الألبان ومنافسة شديدة بين المنتجين.

وتؤكد الوزارة مجددا أنها لن تتوانى عن اتخاذ أي قرارات لضبط الأسعار ومعالجة حالات المغالاة ان وجدت.

 
شريط الأخبار عدم استقرار جوي مصحوب بزخات مطرية رعدية... حالة الطقس ليوم الاثنين "سيمنعونه من السفر للمالديف".. سخرية بمنصات التواصل بعد عقوبات أميركية على أبو عبيدة الكشف عن تفاصيل رد حماس بشأن الهدنة روسيا: علينا أن نضع حدًا لنتنياهو وعصابته الصفدي: استدعينا سفير إيران وأبلغته بضرورة وقف الإساءات والتشكيك بمواقف الأردن منع وزراء حكومة الاحتلال من تصريحات إعلامية أو إجراء مقابلات صحفية حول إيران الملك لبايدن: الأردن لن يكون ساحة لحرب إقليمية هام من ضريبة الدخل والمبيعات بشأن الإقرارات الضريبية الملك والرئيس الإماراتي يؤكدان أهمية مواصلة تنسيق الجهود العربية بظل التطورات الإقليمية 14 ألف طن نفايات خلال عطلة العيد أردنيون يعرضون صاروخا إيرانيا للبيع على السوق المفتوح العثور على مقذوف صاروخي جديد بالكرك ترجيح بارتفاع أسعار البنزين الشهر المقبل بين 18 إلى 22 فلسا توسعة الأسواق الحرة الأردنية على جسر الملك حسين يفتح افاق للخدمات المقدمة للمسافرين مشاجرة طلابية واسعة في جامعة مؤتة الكشف عن آخر تطورات تشغيل مشروع حافلات التردد السريع عمان-الزرقاء خمسة شهداء بينهم امرأة بقصف للاحتلال استهدف نازحين على شارع الرشيد غرب غزة الإناث أفضل من الذكور في الرياضيات والقراءة في الأردن الملك يتسلم دعوة من رئيس أذربيجان للمشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ التنمية الاجتماعية: ترخيص 4 حضانات ودخول 23 طفلا لمؤسسات الرعاية والحماية في آذار الماضي