الشريط الإعلامي

أستاذة مصرية تعكف على تصميم برنامج لتدريس "لغة قديمة"

آخر تحديث: 2022-01-20، 10:11 pm
أخبار البلد - التاريخ لا يعيد نفسه، ولكن هناك من يقلب في دفاتره ويحاول أن يحفظه للاجيال القادم حتى تستفيد منه بالعلم والحضارة ، وقد تكون المبادرات الفردية احيانا أكثر تأثيرا وإنتشارا من تلك المدعومة او التي تتبناها جهات رسمية او مؤسسات كبيرة، ومن هنا تعكف الفنانة التشكيلية المصرية هدى عبد العزيز (أستاذ الفنون والحضارة) تصمم أول برنامج لتعليم (الحضارة والفنون المصرية) للمدارس بهدف تعريف الطلاب بمعالم وفنون الحضارة المصرية وتراكماتها عبر العصور.

وبحسب الفنانة، يهدف البرنامج لتعريف طلاب المدارس على لغتهم المصرية القديمة, ومعرفة طريقة الكتابة "الهيروغليفية" بإعتبارها أحد أهم وأشهر الخطوط المصرية القديمة, و إطلاع الطلاب على تاريخهم القديم بهدف المعرفة ورفع الوعي وإثارة اهتمام الطلاب بالكتابة الهيروغليفية والتي كانت من أهم وسائل التواصل مع الحضارة المصرية القديمة.

وقررت الفنانة هدى عبد العزيز أن تقوم بنشر الفن المصري القديم بصورة كبيرة بعد ما شهدته مصر من تطوير للمناطق السياحية ورؤية العالم أجمع احتفالين مثل نقل المومياوات وافتتاح طريق الكباش، ولذلك قررت أن تقدم لأول مرة مادة تاريخ الفن المصري في المدارس، وأكدت أنه تم الإعداد لهذه المناهج باستخدام نماذج تعليمية صنعت خصيصًا لهذه المادة.

وتقول الفنانة أنها تقوم بتدريس منهج الحضارة للطلبة بالصف الإعدادي والثانوي حيث يتم تدريس تاريخ الفنون بداية من قبل الأسرات إلى الفن الحديث ويشمل المنهج العمارة والأدب المصري القديم ومبادئ اللغة المقدسة والخط الهيروغليفي ودراسة متعمقة لمعابد ومتاحف مصر باستخدام الحفر على الخشب والطباعة والنحت، كما أنها تقوم بعمل رحلات ميدانية للمتاحف وتقدم لهم محاكاة للفن المصري القديم، مشيرة إلى أن تعليم رموز الكتابة (الهيروغليفية) للأطفال والدارسين هي الخطوة الأولي لبناء الثقافة بالحضارة المصرية القديمة.

وتأمل الفنانة هدى عبد العزيز أن تتبنى الدولة برنامجها وتعميمه فى كل المدارس والمراحل التعليمية ولا يقتصر فقط على المدارس الأجنبية، قائلة :" أهدف أن أربي طفل يعرف كل تفاصيل حضارته المصرية العظيمة."