أصوات العرب: دليل النجاة

أصوات العرب: دليل النجاة
أخبار البلد -   أخبار البلد-
 
كما في كل الحروب لم تبقَ بشاعة لم تنضم إلى الحرب اللبنانية في السبعينات. ولم يبقَ قاتل إلا وقُتل. ولم يبقَ تاجر سلاح إلاّ وازدهر. ولم يبقَ طائفي إلاّ واستوحش. ففي الحرب، يقول المثل الفرنسي، الجميع في الحرب.
كان في لبنان إذاعة واحدة هي الإذاعة الرسمية، لكن مع أدوات الشر والقتل ظهرت للمرة الأولى إذاعات «الإف إم» وانضمت إلى التحريض وبث الحقد والكره. وشردت البشر. وتعاون رفاق الأمس وغدر بعضهم ببعض، وانقسم لبنان إلى شرق وغرب و«مناطق تماس» وصار الناس يُقتلون حسب هوياتهم وطوائفهم ومناطقهم.
في خضمّ هذا الجحيم المستعر والمتمدد، برزت ظاهرة من رجل واحد. ووسط هذه الفوضى وضياع المسؤولية قرر المذيع شريف الأخوي أن يحوّل برنامجه في الإذاعة الحكومية إلى دليل للخلاص والسلامة، وصار يتصل بقوى الأمن ليعرف منها أي الطرق «سالكة وآمنة»، ويذيع ذلك على الناس. وصار اللبنانيون ينتظرون «نشرة» شريف الأخوي بدل نشرة الأخبار لأنها أكثر رحمة وإنسانية.
مع شريف الأخوي لعب الراديو الدور الإنساني الأول. مثله مثل سيارات الإسعاف والمتبرعين بالدماء. ومثل كثيرين من اللبنانيين الشجعان الذين رفضوا الانضمام إلى المقتلات اليومية التي حصدت أكثر من 150 ألف قتيل، وشردت نحو 800 ألف على الأقل.
وما إن انتهت الحرب حتى كانت إذاعات «الإف إم» في كل مكان. وتراجعت الإذاعة الرسمية التي كان الرئيس إلياس الهراوي يقول إنها لا تُسمع أبعد من شارع الحمراء، أي محيطها المباشر.
لم تعرف البلدان العربية التي عاشت حروباً أهلية مثل لبنان، مساعداً مثل شريف الأخوي. وبعد شر الحرب تحوّل المقاتلون جميعاً إلى وزراء ونواب وأثرياء ولم يفكر أحد في منح الأخوي الأول وساماً من درجة ما.
كان مفتوناً بالعمل الإذاعي مثلما كان مفتوناً بالأدب العربي الذي عمل على تدريسه. وقد جاء إلى الإذاعة اللبنانية من إذاعة الشرق الأدنى، المدرسة الإذاعية الأقدم.
لكن في كل عمله الإذاعي ظل في الجانب الأدبي، متحاشياً السياسة، إلى أن داهمته الحرب، فهزمها.
إلى اللقاء...


شريط الأخبار الأردن يدين بأشد العبارات استهداف إسرائيل خيام النازحين الفلسطينيين في رفح حملة أمنيّة في جبل اللويبدة وضبط 13 مشبوها مجموعة الخليج للتأمين توقع اتفاقية تعاون مشتركة مع مؤسسة الحسين للسرطان أبو عودة يرفع درجة حرارة "عمان الثانية" طلبة متعثرون يتساءلون عن مدى قابلية شمول العفو الملكي للغرامات المفروضة عليهم "العربي الإسلامي" يرعى منتدى "استثمر في الاقتصاد الرقمي والدة نائب نقيب المقاولين في ذمة الله مقتل 3 جنود وإصابة 4 بجروح خطيرة في مدينة رفح جنوب قطاع غزة إنهاء تكليف عاملين اعتبارا من 25 حزيران المقبل في التربية وزير الخارجية ينقل تعازي الملك إلى رئيس وشعب البرازيل بضحايا الفيضانات نقابة الصحفيين تعلن أسماء بعثة الحج الصحفية دهس سيدة وابنتها في الزرقاء الأمانة: ترصيد 915 الف دينار غرامة ضريبة المسقفات المشمولة بالعفو العام وزير الخارجية يبدأ زيارة عمل إلى مدريد يبحث فيها تطورات الأوضاع في غزة عاصفة غبارية تضرب البادية الشرقية الاتحاد الأردني لشركات التأمين ينفذ حملة تبرع بالدم أبو ناصر: قرار المواصفات الجديد سيرفع ثمن السيارة الكهربائية 10 آلاف دولار.. والمتضرر المواطن والتاجر البنك المركزي الأردني يمدد مهلة توفيق أوضاع شركات التمويل الملك خلال لقائه ممثلي شركات عالمية: استقرار بيئة الأعمال وتوفر الكوادر المؤهلة عززا قدرة المملكة على جذب الاستثمارات للأردن "الصحة" تقدم نصائح وإرشادات هامة للحجاج