المستشار الاقتصادي الدكتور محمد جرادات يكتب.. تضخم وركود في آن واحد للقارة العجوز وأمريكا الشمالية

المستشار الاقتصادي الدكتور محمد جرادات يكتب.. تضخم وركود في آن واحد للقارة العجوز وأمريكا الشمالية
أخبار البلد -  
أخبار البلد ـ في حيثيات حيرت الكثير من الخبراء الإقتصاديين والمحللين الماليين؛ تعاني كل من بريطانيا وأوروبا عامة والولايات المتحدة من استمرارية ارتفاع معدلات التضخم رغم رفع أسعار الفائدة المتكرر. يأتي ذلك في ظل عوامل أخرى عن زيادة القوة الشرائية للأفراد، كقلة الموارد المعروضة في الوقت الراهن، ومخاوف الأفراد والمؤسسات من الإنخراط في شتى الإستثمارات، حيث يعاني العالم اليوم من ارتباكات سياسية في مختلف القارات والدول، كما أن إنهيار القطاع المصرفي أربك الأسواق عامة والأسواق المالية خاصة.
بعد أزمة السيولة في الأنظمة المصرفية الأمريكية والأوروبية، عقدت خمسة بنوك مركزية رئيسية اجتماعاتها الأسبوع الماضي. وكانت الأسواق تتساءل عن مدى رؤية البنوك المركزية لحالة عدم اليقين في هذا القطاع. حيث قرر البنك الأوروبي رفع الفائدة الأساسية على كافة الأدوات النقدية بمقدار 50 نقطة أساس، وأصدر كذلك البنك السويسري قراره برفع 50 نقطة أساس أيضا! جاء القرار بعد إنهيار بنك كريديت سويس. أما الفيدرالي الأمريكي وبنك إنجلترا والبنك المركزي الأسترالي، أصدروا القرار برفع 25 نقطة أساس، كما كان متوقع للأسواق. إذ أن الأولوية اليوم بحسب التصريحات الرسمية لكل منها هو تخفيض التضخم إلى مستويات 2%، وأن الزيادات في المستقبل واردة في حال عدم استقرار الأسعار والمؤشرات المعتمدة لقياس التضخم.
من جهة أخرى، أعلنت وزيرة الخزانة الأمريكية، يلين، أنه لن يتم تغطية جميع الودائع المصرفية في الولايات المتحدة بالتأمين! أحيا هذا البيان القلق من أن الأزمة قد تتصاعد إذا زاد معدل فقدان السيولة في البنوك التي تعاني بالفعل من صعوبات. أيضا، أشار ملخص إجتماع جيروم باول يوم الأربعاء الماضي، الذي يعكس التصريحات التي أدلى بها العديد من المسؤولين خلال الأسابيع العديدة الماضية، إلى زيادة طفيفة في أسعار الفائدة في الاجتماعات القادمة. حيث تتوقع الأسواق على نطاق واسع أن تتنحى لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية عن رفع الفائدة لأكثر من 25 نقطة أساس في الإجتماعات المقبلة، بعد أربعة ارتفاعات متتالية قدرها 0.75 نقطة مئوية. إذ تشير مجموعة جديدة من التوقعات الاقتصادية التي نشرها بنك الاحتياطي الفيدرالي (المخطط النقدي) إلى أن أسعار الفائدة ستبلغ ذروتها عند 5.1% هذا العام.
على الرغم من التلميح إلى أن هناك تحركات أصغر في المستقبل، إلا أن المسؤولين قالوا إنهم لا يزالون لا يرون مؤشرات تذكر على انحسار التضخم. ومع ذلك، أعرب بعض أعضاء اللجنة عن قلقهم بشأن المخاطر التي يتعرض لها النظام المالي إذا استمر بنك الاحتياطي الفيدرالي في المضي قدما بنفس الوتيرة القوية.
قالت ديان سونك، كبيرة الاقتصاديين في KPMG: "المحصلة النهائية هي: تشديد شروط الائتمان، والبنك الاحتياطي الفيدرالي يقر بذلك، ولكنه يسعى أن يكون معدل التهدئة بطيئا. الفيدرالي لا يريدون تجميدا عميقا، وهذا يزيد من فرص سقوط الاقتصاد في حقبة جليدية".
 
 
 
 
 
حفظ الله الأردن تحت ظل الرعاية الهاشمية الحكيمة من كل مكروه.
 
شريط الأخبار الصفدي: إسرائيل باتت منبوذة بعد جرائم الحرب التي ارتكبتها في غزة القوة البحرية والزوارق الملكية تنقذ أشخاص تواجدوا على متن بدّالة مائية في خليج العقبة استشهاد طفل فلسطيني برصاص الاحتلال في قلقيلية إخماد حريق ساحة خارجية لاصطفاف الآليات الثقيلة في عمان الاردن .. 1278 حريقا خلال عيد الاضحى الخارجية: ارتفاع وفيات الحجاج الأردنيين إلى ٦٨.. والعثور على ٩١ حاجا واستمرار البحث عن ١٦ اخرين بعد خطاب نصر الله.. هذه السيناريوهات المتوقعة لوقوع حرب شاملة القسام تكشف تفاصيل الاجهاز على عدد من جنود العدو بعد فرارهم من دباباتهم الملك يغادر أرض الوطن في زيارة خاصة كيف تدمر ضربة الشمس الجسم دقيقة بدقيقة وصولا إلى الموت؟ 37431 شهيدا و85653 مصابا بالعدوان الإسرائيلي على غزة منذ 7 أكتوبر إصابة شخص بحروق إثر تسرب اسطوانة غاز داخل شقة بالمقابلين وزير الأوقاف يخرج عن صمته ويرد : كنا نسمي الأشياء بمسمياتها العرموطي يطالب بمحاسبة كافة المقصرين في وفاة الحجاج الاردنيين النائب حسن الرياطي يتفوق على نواب العقبة والجنوب رغم تجميد عضويته عامين نشطاء يتداولون فيدوهات لاكتشاف "أعمال سحر أسود في جبل عرفات" أكثر من 187 ألف مشترك.. بدء العد التنازلي لامتحانات التوجيهي 2024 في الأردن في اليوم العالمي للاجئين: أكثر من 6 ملايين لاجئ فلسطيني يعانون اللجوء مغربي يجلد أمه حتى الموت.. "تطهيراً لها من الذنوب" مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال