ما كشفه ارتفاع سعر الذهب

ما كشفه ارتفاع سعر الذهب
أخبار البلد -   أخبار البلد-
 
لا زالت المؤشرات الاقتصادية بشقها النقدي والمالي مضطربة في القارة الاوروبية والولايات المتحدة، وذلك بعد ان عانى بنك دويتشه بنك الالماني من خسائر قدرت بـ 13% من قيمة اسهمه، في حين كشف عن وجود 186 بنكاً امريكياً مهدداً بالإفلاس في الوقت ذاته.
المعالجات الموضعية لأزمة البنوك في اميركا واوروبا ثبت فشلها؛ فالحرائق تتقافز على ضفتي الاطلسي، وتنتقل من بنك الى آخر ومن مدينة لأخرى، في حين يفر المستثمرون نحو الذهب كملاذ آمن بعد ان فقدوا ثقتهم بالبنوك كبيرها وصغيرها؛ فالإجراءات المتبعة من قبل البنوك المركزية والمرفقة بعمليات استحواذ تبتلع فيها البنوك الكبيرة البنوك الصغيرة لم تُهدئ مخاوف الاسواق بل فاقمتها؛ فدوتيشه بنك سمكة كبيرة يصعب ابتلاعها الا من البنك المركزي الاوروبي.
تجاوز سعر اونصة الذهب الـ 2000 دولار قدمت مؤشراً قوياً على تراجع الثقة بالقطاع البنكي، وفي الآن ذاته أعادت للأذهان عمليات الشراء الكبيرة التي نفذت خلال العام الفائت للذهب، والتي تجاوزت ما حدث في العام 1967؛ فالثغرة في سعر السندات -بحسب مراقبين- قديمة ولا تقتصر على البيع السريع الذي نفذه بنك سيلكون فالي (SVB).
الارقام تكشف عن ازمة عميقة تفوق عمليات البيع الموضعية للسندات لتوفير السيولة للمودعين في البنوك؛ فالجبل الجليدي لم يكشف بعد إلا عن قمته؛ فالتخلص من السندات تبدو عملية قديمة بدأت بشراء الذهب، وسبقها تخلص الصين من السندات الامريكية التي تقلصت 16% عما كانت عليه قبل عام لتبلغ 870 مليار دولار، في حين قدرت بأكثر من تريليون و300 مليار دولار قبل عام واحد.
أزمة البنوك لا زالت تتنقل منذرة بانفجار فقاعة كبيرة يصعب حصر أسبابها، او التحكم بها كما حدث في العام 2008، حيث كانت الرهون العقارية المسؤول الوحيد والمباشر عن الازمة في حينها.
الازمة اليوم تعود إلى عدد كبير من الاسباب والمتغيرات التي يصعب التحكم بها او إطفاؤها بالنفخ على الدولار وأدواته لجلب الثقة واستحضارها؛ فالأزمة اكبر من أن تكون مجرد ازمة ثقة يمكن استعادتها برفع الفائدة او شراء البنوك او ضخ الاموال في السوق، إنها ببساطة اكبر من ان يتم إخفاؤها بورقة الدولار.
شريط الأخبار القوة البحرية والزوارق الملكية تنقذ أشخاص تواجدوا على متن بدّالة مائية في خليج العقبة استشهاد طفل فلسطيني برصاص الاحتلال في قلقيلية إخماد حريق ساحة خارجية لاصطفاف الآليات الثقيلة في عمان الاردن .. 1278 حريقا خلال عيد الاضحى الخارجية: ارتفاع وفيات الحجاج الأردنيين إلى ٦٨.. والعثور على ٩١ حاجا واستمرار البحث عن ١٦ اخرين بعد خطاب نصر الله.. هذه السيناريوهات المتوقعة لوقوع حرب شاملة القسام تكشف تفاصيل الاجهاز على عدد من جنود العدو بعد فرارهم من دباباتهم الملك يغادر أرض الوطن في زيارة خاصة كيف تدمر ضربة الشمس الجسم دقيقة بدقيقة وصولا إلى الموت؟ 37431 شهيدا و85653 مصابا بالعدوان الإسرائيلي على غزة منذ 7 أكتوبر إصابة شخص بحروق إثر تسرب اسطوانة غاز داخل شقة بالمقابلين وزير الأوقاف يخرج عن صمته ويرد : كنا نسمي الأشياء بمسمياتها العرموطي يطالب بمحاسبة كافة المقصرين في وفاة الحجاج الاردنيين النائب حسن الرياطي يتفوق على نواب العقبة والجنوب رغم تجميد عضويته عامين نشطاء يتداولون فيدوهات لاكتشاف "أعمال سحر أسود في جبل عرفات" أكثر من 187 ألف مشترك.. بدء العد التنازلي لامتحانات التوجيهي 2024 في الأردن في اليوم العالمي للاجئين: أكثر من 6 ملايين لاجئ فلسطيني يعانون اللجوء مغربي يجلد أمه حتى الموت.. "تطهيراً لها من الذنوب" مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال قصة نجاح محمد الشبلي: نموذج للشباب الأردني الطموح مع الشركة النموذجية الإسلامية للتمويل الأصغر