الإدارة الأمريكية والخطوات العملية لتوطين اللاجئين الفلسطينيين

الإدارة الأمريكية والخطوات العملية لتوطين اللاجئين الفلسطينيين
حمزة بشتاوي
أخبار البلد -  

أصبح واضحاً بأن الحرب الحالية على قطاع غزة، هي ليست "شدة وتزول"، رغم الفشل ‏الإسرائيلي الإستراتيجي، والعجز عن تحقيق أي نصر تكتيكي مرتبط بالأهداف الرئيسية التي ‏أعلن عنها الاحتلال منذ بداية الحرب، وهذا الفشل لا يعني عدم وجود أهداف بعيدة المدى يجري العمل ‏عليها، وتتعلق بقضية اللاجئين وحق العودة والمخيمات.‏


وقد بدأ العمل لتمرير مشاريع تتعلق بهذه الأهداف عبر المس بوكالة الأونروا وولايتها ورمزيتها ‏وحضورها داخل فلسطين وخارجها بضغط أميركي إسرائيلي مشترك، لإعادة تشكيل الأونروا ‏وفق مهام مرتبطة بالتوطين وتحويلها إلى مؤسسة إنمائية تنموية، بأموال عربية، تصرف وفق ‏آليات تحددها الإدارة الأمريكية، التي تطرح اليوم استقبال وتوطين لاجئين فلسطينيين من قطاع ‏غزة في الولايات المتحدة الأمريكية، والبداية ستكون ممن لديهم أقارب في الولايات المتحدة ‏ويحملون الجنسية الأمريكية، أو حتى الإقامة الدائمة فيها.‏


والأعداد ستكون كبيرة قياساً بالأرقام التي تتحدث عن استقبال الولايات المتحدة 600 لاجئ ‏فلسطيني خلال العشرة أعوام الماضية و 56 فلسطينيا خلال العام 2023 كلاجئين.‏


وتربط الولايات المتحدة إعادة التمويل للأونروا بتحديد عمرها الزمني، كما يتحدث الأمريكيون ‏والفرنسيون عن إعادة النازحين السوريين إلى بلادهم، مقابل توطين اللاجئين الفلسطينيين في ‏لبنان، ولاحقاً إنهاء وكالة الأونروا التي تقدم الخدمات الصحية والإجتماعية والتربوية لنحو 6 ‏ملايين لاجئ فلسطيني يعيشون في 58 مخيما في الضفة الغربية وقطاع غزة وسوريا والأردن ‏ولبنان.‏


ونتيجة للضغط الأمريكي الإسرائيلي، بدأت الأونروا تتحدث عن الجوع وليس عن التجويع، أو ‏عن السبب والمسبب في وجود قضية اللاجئين وأوضاعهم المأساوية، خاصة في قطاع غزة و‏مخيمات الشتات، وكان المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني قد قال بأن هناك نحو مليوني ‏فلسطيني يتضورون جوعاً في غزة دون الحديث عن حرب الإبادة والقتل المجنون، وهذا ينسجم ‏مع رغبة الإدارة الأمريكية بالحديث عن الإحتياجات الغذائية وليس عن وقف الحرب وحقوق ‏اللاجئين.‏


ويمكن ملاحظة المخاطر التي تهدد قضية اللاجئين الفلسطينيين والمخيمات، من خلال دور ‏ومهام (فريق العمل المستقل) الذي شكلته الأمم المتحدة حول حيادية الأونروا برئاسة وزيرة ‏خارجية فرنسا السابقة كاثرين كولونا، وتجنيد ثلاثة مراكز أبحاث ودراسات لمساعدتها، وهذا ‏يذكرنا بدور مؤسسة (فافو) النرويجية التي أجرت الأبحاث والدراسات حول أوضاع اللاجئين ‏الفلسطينيين بعد توقيع إتفاق أوسلو.‏


والمخاطر والتحديات المتعلقة بقضية اللاجئين الفلسطينيين وتهجير عدد منهم إلى المنافي البعيدة ‏وتوطين العدد الأكبر منهم في الدول المضيفة، تشير إليها ممارسات المستوطنين واعتداءتهم ‏على مقرات الأونروا في القدس، وتصريحات المسؤولين الإسرائيليين الذين يتحدثون عن أن اليوم ‏التالي للحرب سيكون بدون وكالة الأونروا، مع البدء بإجراءات عملية ضدها والبحث عن ‏مؤسسات دولية بديلة عنها، وهذا ينذر بمخاطر كبرى تهدد قضية اللاجئين الفلسطينيين ‏والقضية الفلسطينية برمتها، أكثر مما هو حاصل الآن.‏
----------------
بدأ العمل لتمرير مشاريع عبر المس بوكالة الأونروا وولايتها ورمزيتها ‏وحضورها داخل فلسطين وخارجها بضغط أميركي إسرائيلي مشترك، لإعادة تشكيل الأونروا ‏وفق مهام مرتبطة بالتوطين وتحويلها إلى مؤسسة إنمائية تنموية.

شريط الأخبار الدفاع المدني تعامل مع حرائق في مناطق متفرقة من المملكة "الجنايات الكبرى": حكم مشدد بحق شخص اعتدى على ابنته جنسيا 120 مرة بالأردن توقعات أن تصل درجات الحرارة الجمعة والسبت إلى 40 مئوية في عمّان تعرف إلى لائحة أجور الأطباء الجديدة في الأردن.. تفاصيل الملك يعزي أمير الكويت بضحايا حريق في إحدى البنايات بمنطقة المنقف صندوق الأمان لمستقبل الأيتام يكرّم فريق"مبادرة الأمل" من طلبة مدرسة الأهلية والمطران قبيل عطلة العيد.. انخفاض أسعار الذهب في الأردن إطلاق 150 صاروخاً من لبنان على شمال إسرائيل.. تسببت في حرائق بـ 15 موقعاً في الجولان والجليل الأعلى القوات المسلحة الأردنية تنفذ إنزالين جويين جديدين لمساعدات استهدفت مواقع جنوب قطاع غزة الأمن: تسيير دوريات مدنية وعسكرية في الأسواق والتجمعات خلال عطلة عيد الأضحى تحديد موعد صلاة عيد الأضحى وأماكن المصليات مهم من البنك المركزي الأردني بشان أسعار الفائدة عمّان .. حريقان كبيران يأتيان على مساحات واسعة مع اشتداد موجة الحر.. الأمن يطلق تحذيرات مهمة للسائقين خطة رقابية لمؤسسة الغذاء والدواء خلال عطلة عيد الأضحى بنك الاتحاد يستعد لقياس التأثير الكربوني للقروض والاستثمارات حماية المستهلك للمُضحين: اختاروا الممتلئة الناعمة ذات الرأس المرفوع لهذه الأسباب يفضل الأردنيون الأضاحي البلدية الصناعة والتجارة: 166 مخالفة منذ تحديد السقوف السعرية للدجاج موجة حر قياسية تضرب عدة دول عربية مع حلول عيد الأضحى - تفاصيل