الشريط الإعلامي

هل كان يمكن منع وفاة لاعب كرة القدم الأرجنتيني إميليانو سالا من خلال نداء الطيار ؟

آخر تحديث: 2022-09-22، 09:25 am
اخبار البلد - 
 

في 21 يناير/كانون الثاني 2019، فقد لاعب كرة القدم الأرجنتيني إميليانو سالا حياته في حادث تحطم طائرة كانت تقله بعد سقوطها في عرض بحر "المانش"

وفي 4 فبراير/شباط 2020، عثرت السلطات على جثة في الطائرة، وفي 6 فبراير، تمكنت من إخراجها وأكدت أنها كانت بالفعل للاعب الأرجنتيني

وذكرت صحيفة "ميرور" في تقرير سابق لها، أن سالا أصيب بتسمم بأول أكسيد الكربون، قبل وفاته في حادث تحطم الطائرة

مكالمة من الطيار قبل الإقلاع

وتم السماح لـ"بي بي سي" بالوصول إلى تسجيل صوتي يخبر فيه قائد الطائرة ديفيد إيبوتسون طيارا آخر صديقا له عبر نداء في جهاز التواصل الخاص بالطائرة بأن "الطائرة لا يمكن الاعتماد عليها" و"سأرتدي سترة النجاة الخاصة بي"

واعترف الطيار أيضًا بأنه سمع دويًا على متن الطائرة أثناء الرحلة السابقة، وأضاف إيبوتسون: "كنت في منتصف القناة الإنكليزية وسمعت دويًا. لم أكن أعرف ما حدث"

وتابع "انتهزت الفرصة للتحقق من كل شيء، وتحققت من المعايير الخاصة بي. ولأن كل شيء كان على ما يرام، واصلت الطيران. لكن هذا لفت انتباهي حقًا"

وأثناء المحادثة، اشتكى الطيار أيضًا من أن دواسة الفرامل اليسرى لا تعمل، وأن هناك "ضبابًا منخفضًا جدًا وكثيفا"، وأن الرحلة "قد تكون خطيرة"

وأصر إيبوتسون على أن "هذه الطائرة يجب أن تعود إلى حظيرة الطائرات"، كونها "طائرة لا يمكن الاعتماد عليها على الإطلاق"

صوت صادم لسالا من الطائرة

ويمكن أيضا سماع صوت سالا في التسجيل وهو يخبر بعض الزملاء بأن الطائرة واجهت مشاكل في الإقلاع من نانت، في طريقها إلى كارديف

وبحسب صحيفة "كويست فرانس" الفرنسية، أرسل سالا عدة رسائل إلى زميله في الفريق نيكولاس بالوا الذي نقله إلى المطار، قال فيها إن الطائرة حاولت الإقلاع "ثلاث أو خمس مرات" قبل أن تنجح

Twitter