الشريط الإعلامي

محافظ البنك المركزي الجديد يحلّق دون جناحين

آخر تحديث: 2022-01-17، 10:21 am
أخبار البلد  ــ خاص ــ بعد تعيين الدكتور عادل شركس محافظًا للبنك المركزي بعدما كان يشغل منصب نائب للمحافظ السابق زياد فريز، وتأكيد ماهر الشيخ رغبته بالخروج من موقعه كنائب آخر للمحافظ السابق الذي أتم في موقعه 10 سنوات، أصبح منصبا نائبي محافظ البنك المركزي للسياستين النقدية والمصرفية فارغين تمامًا ويبحثان عمن يشغلهما.

المحافظ د.شركس بات يرأس أهم مؤسسة نقدية مالية ويحلق بها وحيدًا لحين رسو الخيار على اسمين ماليين أو نقديين يستطيعان تنفيذ المهام المناطة بمنصبي نائب المحافظ بكل كفاءة واقتدار كي يكونا عونًا له لقيادة البنك المركزي في الفترة المقبلة وهي فترة هامة معلقٌ عليها مهام عدة، إدارية وفنية تحتاج لمن "يشيل الحمل" مع المحافظ الجديد.

المحافظ د.شركس وهو ابن المؤسسة النقدية الأهم يدرك تمامًا ماهية المنصبين الشاغرين وخطورتهما، وأهمية حسن الاختيار لمن يشغلهما، وبذلك فهو يعلم القدارت والخبرات للجميع ويعلم أكثر من يستحق هذين المنصبين اللذان سيشرف على ختيارهما بنفسه.

ويدرك المحافظ الجديد أيضًا أهمية المرحلة ودقتها ويعي أكثر أن اختيار اثنين لتولي هذه المهام سيسهل مهمته ويبسط من سلاسة مواجهة التحديات وهي كثيرة، فيما لا يُعلم إن كان المحافظ د.شركس سيستعين بقيادات وكفاءات مالية ونقدية من رحم المؤسسة نفسها، أو سيستعين بمساعدين من خارج البنك المركزي ووحدة دون غيره يقدر حساسية ودقة المرحلة التي تحتاج لرجالات بمواصفات محسوبة ومهندسة رقميًا وإداريًا وفنيًا، فالمواصفة والإطار أهم من الأسماء والأشخاص في هذه المرحلة وكلاهما في ذهن صاحب القرار الذي عليه أن يحسن الاختيار.