الشريط الإعلامي

دائرة الجوازات دورة دموية نشطة .. والجنرال الآدمن .. كبار السن يخلقون الدورة

آخر تحديث: 2021-06-08، 11:34 am
 

أخبار البلد- خاص 

الإدارة ليست هبة أو صلاحية بل مسؤولية وفن وقرار في الحصول على نتيجة بأقل جهد والبعض يميز بين الإدارة والقيادة ولكن في دائرة الأحوال المدنية والجوازات التي تمثل أهم مديرية سيادية خدماتية على مستوى الوطن فدار من خلال قيادة فذة إستطاعت أن تعيد النجاح وديمومة إستمراريته بكل شرايين هذه المؤسسة التابعة لوزارة الداخلية

 قلنا بأن الادارة ليست هبة بل مسؤولية خصوصاً إذا كان عنوانها الإبتكار والتجديد بما يخدم المراجع الذي بات يعلم تماماً ما له وما عليه يعرف أن معاملته بأيدي أمينة وسيتم انجازها بحرفية ضمن الأسس وآلية الدور المتعارف عليه وأمام كل ذلك نجد أن أبواب الإدارة لا توصد مطلقاً ولا تُغلق فهي مفتوحة لأنها موجودة من أجله وخلفها مدير جنرال شجاع وقائد اسمه الباشا فهد العموش الذي يصغي ويستمع ثم يصدر قراره ضمن منظومة الأمن والوطن والخدمة بما لا يؤثر على القانون وسيادته .. العموش يُجسد الإدارة اللامعة والتي تشبه الدورة الدموية النشطة فيها يتدفق الدم من القلب ليجري بانتظام عبر الشرايين دون خوف أوتعثر أو تخثر ولذلك تجد هذا القائد يتجول بين جمهور المراجعين يستمع باصغاء وأدب الى المراجعين يدون ملاحظاته التي سرعان ما تتحول الى قرار يمسك بيد كبير السن أو عجوز هنا أو هناك ويسير معها مخالفاً الدور ولسان حاله يقول الأولوية لآبائنا وأجدادنا فهم الأصل والتاريخ ليس هذا فحسب فهناك شاشة مراقبة في مكتب الباشا يتابع مباشرةً كل صورة أو مشهد فعينه على المراجع والأخرى على الشاشة فهو " الآدمن " الذي يسعى أن تكون الدورة الدموية تسير في هذه المؤسسة التي بفعل كل موظفيها ومدرائها تجسد المؤسسة الفعّالة التي نتمنى أن تكون قدوة لكل المؤسسات السيادية قبل الخدماتية.