الشريط الإعلامي

العدوان لـ"اخبار البلد " نسعى إلى حل مشكلة الأبار الارتوازية الخاصة في منطقة الأزرق

آخر تحديث: 2021-03-04، 03:49 pm


أخبار البلد - كرم الرواشدة

قال النائب ناجح العدوان إن لجنة الزراعة في البرلمان الاردني و الجهات الرسمية تسعى إلى حل مشكلة الآبار الارتوازية غير المرخصة في منطقة الأزرق, حيث تقدر الحكومة قيمة المياه المستهلكة في الآبار الغير مرخصة لتسهيل إجراءات الترخيص عند مبادرة صاحب البئر بذلك, معللاً عدم إيقاف العمل في تلك الآبار بصعوبة تطبيق قرار منع حفر الآبار الخاصة في بعض الحالات, وهذا يؤدي إلى سعي الحكومة لترخيصها لتنظيم عملية استخراج المياه منها والحفاظ على الثروة المائيه في الاردن , مستنكراً من أن بعض المزارعين لا يقوموا بتسديد الرسوم المستحقة عليهم ويطالبوا في نفس الوقت بترخيص آبارهم . 

وفيما يتعلق بدعم قطاع المواشي إنشاء اتحاد نوعي لمربي الأغنام قال العدوان إن الحكومة تدعم أسعار الأعلاف في الأردن بمبلغ 75 مليون دينار وهو مبلغ ثابت ومراقب من قبل لجنة الزراعة في مجلس النواب, مشيرا إلى صعوبة زيادة هذا المبلغ بسبب الأحوال الاقتصادية الراهنة, ولفت العدوان إلى أن سبب عدم وجود اتحاد نوعي لمربي الأغنام هو عدم مبادرة مربي المواشي بالمطالبة بإنشاء الاتحاد العام, إِضَافَتَا إلى عزوف بعض مربي الأغنام عن دفع المستحقات المالية للاتحاد العام ووجود عدد كبير منهم غير مسجل في الاتحاد العام.

وأضاف العدوان أن أحد أهم أسباب تردي أسعار المنتجات الزراعية في الأردن العمل الغير منظم في قطاع الزراعة من قبل المزارعين, وعدم الاستماع إلى توجيهات وزارة الزراعة فيما يتعلق بمواعيد الزراعة وكمياتها وهذا يؤدي إلى زيادة الإنتاج مع ضعف القدرة على تصريف هذه المنتجات في الأسواق الخارجية بسبب الواقع الذي تعيشه الدول المحيطة بنا, وفي المحصلة انخفاض سعر بعض المنتجات الزراعية إلى دون قيمة التكلفة وهذا ما أودى بخسائر فادحة في قطاع الزراعة.

يذكر ان لجنة الزراعة والمياه والبادية النيابية ناقشت في اجتماعها الاخير عدداً من القضايا المتعلقة بالقطاع الزراعي، والتحديات التي تواجه المزارعين على مستوى المملكة وسبل حلها  بحضور وزير البيئة نبيل مصاروة، وأمين عام وزارة المياه والري محمد ارشيد، وممثلين عن القطاع الزراعي ومربي الثروة الحيوانية والجمعيات التعاونية في البادية الأردنية .