الشريط الإعلامي

نقيب الصيادلة يوضح لـ "اخبار البلد" لغط استحداث منصب "الأمين العام" !

آخر تحديث: 2021-03-02، 04:53 pm
اخبار البلد ـ انس الامير 

زوبعة إلكترونية أثيرت مؤخرًا على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بصيدلانيي الأردن نتيجة توجه نقابتهم لإستحداث منصب جديد تحت مسمى "أمين عام"، الأمر الذي لم يستسغه العديد من منتسبي النقابة باعتباره منصب سيحمل  عبئًا  ماليًا على النقابة، حسب الأرقام المتداولة للراتب الشهري لهذا المنصب.

التأكيدات جاءت من الصيدلانيين تتمحور في عدم حاجة النقابة لهذه الواظيفة المستحدثة داعين مجلس النقابة لإيقاف فوري لهذا القرار، وكان هذه الدعوات من خلال هجمة عنيفة على المجلس جراء اتخاذهم هذا القرار.

نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني قال إن مجلس نقابة الصيادلة الحالي تضمنت خطته الانتخابية مُأسسة للنقابة، و العمل باللامركزية وفصلًا للمهام الإدارية و الاستراتيجية و ان يكون هنالك اذرع تنفيذية لمجلس النقابة لزيادة أطر التواصل مع الصيادلة مما سيؤدي الى تخفيف الضغط على القضايا اليومية وتم انشاء واستحداث نظام مالي وإداري الذي نفذ عام 2018 ليصار عقبها لاستحداث مناصب جديدة.

الكيلاني أكد لـ اخبار البلد أنه خلال الفترة الماضية شهدت جموع الصيادلة ضغطًا نتيجة الزيادة الكبيرة لمنتسبي النقابة، الأمر الذي جعل فكرة استحداث منصب أمين عام لازمًا، ولذلك شكلت لجنة مختصة للإهتمام بهذا الأمر وإسوة بالنقابات الأخرى، حيث بعد دراسة معمقة ومكثفة قامت اللجنة المسؤولة بوضع تصورها أمام مجلس النقابة والتي كشفت الحاجة الماسة له ـ أي الأمين العام ـ، بإعتبار أن مهامة ستعنى بالاهتمام بالشأن الداخلي للنقابة وتخفيف الحمل عن النقيب و امين السر و باقي أعضاء المجلس ليتح لهم المجال لخدمة القطاع وتطويره بما تقتضيه السبل و ليكون حلقة وصل ما بين المجالس المتعاقبة ليكون هنالك استمرارية بالعمل النقابي و البناء.

"تسريب فحوى تصورات اللجنة المختصة قبل اقراره من مجلس النقابة وقبل عرضه للدراسة على مواقع التواصل الاجتماعي هو ما أثار اللغط حول التوجه باستحداث المنصب، حيث أصبحت التكنهات التي لا اساس لها سيدة الموقف من خلال توقع القدر الأجري للمنصب الجديد الذي لم يكن مرفقًا في طيات التوصيات اللجنة، إذ كانت التوجهات آن ذاك عبارة عن داراسة لمدى النفع والمصلحة التي سيقدمها المنصب الجديد للنقابة ومنستبيها"، حسب الكيلاني.

وبين الكيلاني المهام المناط بها أمين عام نقابة الصيادلة وهي تولي الأمور الإدارية والاشراف على تنفيذ الخطة الإدارية وضمان استمراية تنفيذ الخطط للمجالس المتاعقبة في نقابة الصيادلة، بالإضافة إلى التواجد الدائم في النقابة لضمان معالجة قضايا الصيادلة دون تأخير بالسرعة الممكنة. واستدرك الكيلاني خاتمًا " الرقم المتداول حول القيمة الأجرية لمنصب الأمين العام غير صحيحة بتاتًا إذ لم يتم طرح رقم أجري، كما ولم تتم مناقشته أو حتى ذكره في المقام الأول"، منوهًا أن هذا القرار لن يكلف النقابه أي اعباء مالية جديدة بعكس ما ذكر على منصات التواصل الاجتماعي.