الشريط الإعلامي

الطاقة: نقاوة السيلكا الأردنية مرتفعة لكنها تحوي شوائب معدنية

آخر تحديث: 2022-09-25، 06:19 pm
أخبار البلد - قال وزير الطاقة والثروة المعدنية صالح الخرابشة إن النتائج الأولية للتجارب التي أجرتها الوزارة على عينات خام السيلكا في منطقة دبة حانوت/ رأس النقب لترقيتها ورفع نقاوتها أظهرت نسبة نقاوة وصلت في حدها الأعلى (99.62%) فيما يستمر العمل للحصول على نقاوة أعلى من (99.99%).

وذكر الخرابشة في تصريح صحفي اليوم الأحد، أن هذه النتائج تأتي ضمن ثلاثة مسارات أطلقتها الوزارة مطلع شهر شباط/ فبراير 2022 لإعادة تقييم خام السيلكا تماشياً مع متطلبات الأسواق العالمية وحاجتها لخام السيلكا ضمن نقاوة مرتفعة لأكثر من (99.9%)، وذلك في إطار توجه الوزارة لإعادة الزخم لقطاع التعدين لرفع مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي والتوسع في فرص العمل وتحسين مستوى المعيشة للمجتمعات المحلية.

وفيما يتعلق بتقرير نشر أمس السبت حول الاستثمار في رمال السيلكا، أكد الوزير أن وزارة الطاقة تزود المستثمرين بنتائج مراحل إعادة التقييم أولا بأول وتعمل ضمن مسارات (محلي ودولي) لاستخلاص النتائج انطلاقا من اهتمامها بهذا الخام كأحد الخامات المؤملة على أرض المملكة.

وعن مسارات تقييم خام السيلكا، قال إن الوزارة أطلقت مطلع العام الحالي المرحلة الأولية لإعادة تقييم خام السيلكا وضمنتها خطة عمل فيها ثلاثة مسارات خاصة بمنطقة دبة حانوت/ راس النقب.

وعن المسار الأول، بين الخرابشة أنه سيتم تقييم الدراسات والنتائج السابقة التي قامت بها وزارة الطاقة والثروة المعدنية وإعداد قاعدة بيانات رقمية عملت على تصنيف المناطق من حيث النوعية والسماكات المتوفرة فيما نص المسار الثاني على تحليل عينات خارج المملكة في مختبرات SGS الكندية ضمن ثلاث مراحل.

وشملت المرحلة الأولى الدراسات المعدنية والتصوير المجهري لنوعية وتشكل الشوائب المعدنية والطينية في حبيبات السيلكا وتوزيع الحجم الحبيبي في العينات المرسلة، لافتا إلى أن هذه المرحلة انطلقت في العشرين من شهر شباط/ فبراير 2022 وتم استلام تقريرها النهائي في التاسع عشر من شهر أيار/ مايو 2022.

وعن نتائج التقرير، قال الخرابشة إن التقرير خلص إلى ضرورة التقدم باتجاه المرحلة الثانية من أجل تحديد معاملات النقاوة، كما أشار التقرير إلى أن مستوى نقاوة السيلكا الأردنية يعتبر مرتفعا مع وجود شوائب معدنية ذات تراكيز منخفضة لكنها تتواجد ضمن التركيب البلوري لحبيبات السيلكا والتي يلزم لها عمليات معالجة إضافية (غير مكلفة من الناحية الاقتصادية) لرفعها إلى نسب أكبر من (99%).

وأشار إلى أن الوزارة واستنادا لنتائج التحليل المعدني التي تمت في المرحلة والأولى وتوصياتها بدأت بأعمال المرحلة الثانية والتي انطلقت في العشرين من شهر أيار/ مايو 2022 وشملت أعمالا ميدانية لتحديد المستويات الطبيعية لتموضع خام السيلكا في منطقة الدراسة (ثلاثة مستويات اتضح أن المستوى المتوسط هو الأكثر نقاوة)، وعلية تم جمع العينات بوزن (100 كغم خمس عينات صخرية)، وتم إرسالها إلى مختبرات SGS الكندية للبدء بالمرحلة الثانية بتاريخ 7/8/2022 من أجل دراسة طرق ومعاملات رفع نقاوة خام السيلكا من الحالة الطبيعية (النقاوة بين 95% إلى 98%) إلى نقاوة عالية تتجاوز (99.9%) من خلال مراحل الغسل والطحن والتنخيل والفصل المغناطيسي.

ووفق الخرابشة، تم استلام النتائج الأولية لرفع نقاوة السيلكا باستخدام طرق الغسيل بتاريخ 23/9/2022 وأشارت إلى نجاح رفع نقاوة السيلكا من 98% إلى 99.4%، وذلك ضمن عمليات (غسل لمدة 10 دقائق ضمن سرعة دورات 400 دورة/ دقيقة)، لافتا إلى أن العينات ما زالت تحت العمل ويتوقع الحصول على التقرير الفني النهائي لهذه المرحلة مع نهاية شهر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.

وأشار الوزير إلى أن الوزارة وبانتظار نتائج المرحلة الثانية ستباشر بالمرحلة الثالثة وتتضمن تحليل مزيد من شبكة العينات من المستويات السابقة التي أظهرت نتائج أعلى من (99.9%) للحصول على نقاوة أعلى من (99.99%) "باستخدام معاملات القسوة المضاعفة”.

يذكر أن وزارة الطاقة والثروة المعدنية وقعت منذ مطلع العام 6 مذكرات تفاهم للاستكشاف والتنقيب عن الثروات المعدنية في مختلف مناطق المملكة وركزت على الصناعات التحويلية؛ لما تشكله من قيمة مضافة للاقتصاد الوطني والتوسع في فرص العمل وتحسين مستوى المعيشة للمجتمعات المحلية.

كما أطلقت الوزارة قبل أيام خريطة تفاعلية تعرض تموضعات 13 معدنا للتسهيل على المستثمرين استكشاف فرص التعدين المتاحة في المملكة، وتعرض من خلالها التوزيع الجغرافي والمعلومات الفنية للفرص الاستثمارية المتاحة في القطاع وتشمل خامات (رمال السيلكا، البازلت، البنتونايت، الطباشير، النحاس، الدياتومايت، الدولومايت، الفلدسبار، الذهب، الجبس، الكاولين، الفوسفات، الحجر الجيري النقي).