الشريط الإعلامي

السجن لخمسة اداريين بمستشفى الامير حمزة لتلاعبهم في عطاء مرشحات الكلى

آخر تحديث: 2021-11-11، 12:27 pm
أخبار البلد ـ اصدرة الهيئة السابعة لجنايات الفساد في محكمة الجنايات الصغرى قبل قليل حكماً بالسجن لخمسة موظفين اداريين في مستشفى الامير حمزة من شهر الى ستة اشهر لتلاعبهم بعطاء مرشحات الكلى.

وبينت الهيئة والتي ترأسها القاضي الدكتور رمزي العظامات وعضوية الدكتور محمد الطراونة وحضور المدعي العام القاضي معاوية السعايدة ان ثلاث موظفين حكم عليهم بالسجن ست أشهر وموظف شهرين وآخر شهر واحد.

وبينت المحكمة ان هذه القضية قد اخذت ٤٠٠ صفحة وفيها ٢٦ متهماً نتيجة التلاعب بعطاء مرشحات الكلى حيث قام المتهمون باعادة مليون دينار و٥٠ الفاً من احدى الموظفات واشقاءها وهذا المبلغ قد الغى التضمينات والغرامات وخفف الحكم عليهم.

واتهم في هذه القضية شركات توريد هذه المواد حيث كان كتاب المدعي العام لمكافحة الفساد يشير الى فقدان دفتر فواتير استلام واحالة عطاء على شركة وهمية وبعد قبض المبلغ تم تسجيل شركة متخصصة بتوريد هذه المواد عليها.

وبين القرار ان كل التهم مكررة منها ٧٧ مرة ومنها اقل من ذلك وكان التلاعب يجري على مدى سنوات في توريد مثل هذه العطاءات واعلان البراءة وعدم المسؤولية للمتهمين كان لغياب الدليل قرار قابل للاستئناف.