الشريط الإعلامي

" أخبار البلد " تلتقي في حوار شامل برئيسة جامعة العلوم التطبيقية الخاصة .. تفاصيل

آخر تحديث: 2021-09-22، 11:46 am
أخبار البلد- عـفـاف شـرف

* متأكدة بأنني أول صيدلانية رئيسة لجامعة خاصة
* أؤمن بأن التشاركية في المؤتمرات تطور من الباحث فهذا يعكس بطريقة أقوى على الابحاث التي تأتي فيما بعد
* يوجد طموح للوصول إلى أي منصب قيادي لأنها فرصة يتمناها كل إنسان ناجح 
* قلة معارفي وعدم وجود اهلي في الاردن نقطة فيها تحديات ولها ايجابيات
* المرأة عنصر مهم في المجتمع فهي المحور التي ترتكز عليها بقية العناصر

يسود الإعتقاد بأن نجاح المرأة في عملها وحياتها الأسرية معًا تحدٍ هائل قد لا ينجح فيه عدد كبير ولكن أثبتت المرأة العاملة اليوم دورها المهم و الفاعل والمؤثر في المجتمع وقد استطاعت المرأة التي تعلمت وعرفت الحياة أن تقدم معرفتها وعلمها للمجتمع وللناس والوصول إلى مراكز عالية فلم يعد دور المرأة قاصراً على وظيفتها التقليدية في تدبير شؤون المنزل، بل انطلقت إلى ميادين كثيرة ونالت شهادات أكاديمية مميزة وهي خير مثال للإنسان الناجح

الأستاذ الدكتورة ايمان البشيتي سيدة أردنية ناجحة رسمت أهدافها وفقا لرؤيتها ودراستها للمجال الطبي وهي رئيس في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة، وأستاذ فخري في جامعة سيدني (أستراليا)، ورئيس وحدة الرعاية الصيدلانية في مستشفى ابن الهيثم ، وقد شغلت منصب مساعد الرئيس للعلاقات الدولية خلال العامين الماضيين ، كما أن الدكتورة البشيتي متخصصة في أبحاث الربو، وتعمل بالتعاون مع باحثين من أقوى المراكز البحثية عالمياً - مركز وولكوك للبحوث الصدرية الطبية من جامعة سيدني  وهي متخصصة في استكشاف الطرق التعليمية المختلفة لزيادة فعالية تعليم الصيدلة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على قيمة خدمة مراجعة أدوية المرضى في الأردن ، ولديها أكثر من 100 عرضًا تقديميًا للمؤتمرات، وأكثر من 150 منشور في أقوى المجلات الوطنية والدولية، حيث تم إضافة اسمها هذا العام لقائمة الباحثين الأكثر تأثيراً في الأردن، ولديها العديد من المنشورات التي تم الاطلاع عليها في الإرشادات العلاجية العالمية ، بالإضافة إلى إشرافها على العديد من الرسائل البحثية لطلاب الماجستير والدكتوراه في الأردن وأستراليا 
 

" أخبار البلد " ارتأت أن تقابل الاستاذ الدكتورة ايمان البشيتي لمعرفة محطات حياتها وتجاربها خلال حياتها العملية والعلمية

- نبذة تعريفية عن ايمان البشيتي ؟

استاذ دكتور في الصيدلة السريرية والمداواه حصلت على الدكتوراه في عام الـ 2007 من جامعة سيدني استراليا ومن ثم التحقت في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة ومباشرةً بدأت العمل فيها منذ عام الـ 2008 من أستاذ مساعد إلى أستاذ مشارك وتدرجت أيضاً من مساعد العميد ومن ثم نائب الرئيس وللرئيس حالياً.

- لماذا درستِ الصيدلة في سدني دوناً عن غيرها من التخصصات ؟

في مرحلة الثانوية العامة حصلت على معدل الـ 97 وهذا كان يؤهلني في استراليا على دراسة عدة مجالات ولكن في ذلك الوقت اخترت تخصص الصيدلة لاني احب طرق معالجة السعلة والرشح والمفاصل فعالم الادوية والنباتات والعلاج بشكل عام شغفي منذ طفولتي.

- هل البشيتي هي اول رئيسة سيدة لجامعة خاصة ؟ وهل ستنجح في إدارتها ؟

متأكدة بأنني أول صيدلانية رئيسة لجامعة خاصة وكخريجة لجامعة العلوم التطبيقية حيث أصبحت رئيستها مؤخراً وهذا فضل من الله و فخر كبير ويسعدني فهذا حلم سعيت كثيراً لتحقيقه لاني مخلصة في عملي جداً وبحسب اعتقادي وبحسب معرفة الجميع وصلت لهذا المنصب بعد تعب وجهد ونتائج جميلة استطعت تحقيقها انا وفريقي في جامعة العلوم التطبيقية وأوجه شكري للادارة بأنهم كانوا عادليين ومنصفين في الاختيار ودائماً الاختيار المناسب متواجد في جامعتنا،
كما سأحرص على العمل بكافة السُبل وكل المسببات التي تؤدي لنجاحي كسيدة وسأعمل بكل جهدي واستطاعتي لابراز اسم الجامعة في حجم النجاح الذي سيتم تحقيقه بخطوات ايجابية جديدة ومتميزة.


- ما هي الخطة المستقبلية للجامعة ؟

بحسب توصيات جلالة الملك عبدالله بن الحسين حفظه الله ورعاه التركيز على الشباب والتشاركية من خلال تقوية العلاقة مع دول الخارج والاستفادة من خبراتهم ونفيدهم من خبراتنا ان كان بسفر أعضاء الهيئة التدريسية أو سفر الطلاب حيث سيكون مردوده قوي على الجامعة وبالتالي سيتم إستقبال واستقطاب الطلاب من خارج الأردن وتوجه التطبيقية للعالمية جيث ان التركيز على الشباب لا يتوقف فقط على المحور الدراسي أي خطواتهم التعليمية والاكاديمية انما سيكون أيضاً خطوات أخرى كالإبتكار في الريادة واستنباط المعرفة والأفكار


- البشيتي متخصصة في عدة ابحاث منها الربو واستكشاف الطرق التعليمية لتعلم الصيدلة حدثينا أكثر عن هذا الموضوع ؟

مرض الربو كان بحثي في الدكتوراه وكان من خلال استخدام العلاجات المختلفة كالبخاخات ودور الصيدلاني بشكل خاص وعندما أصبحت اكاديمية أبحرت في أبحاث التعليم والتعلم وكيف يمكن إيصال المعلومة للطالب بالطريقة الأفضل وكيف يمكن ان نخلق من طالب لديه القدرة على تجديد معلوماته وبتمييز نفسه بعد التخرج من الجامعة وهذا جعلني متخصصة ومدرسة في الجامعة.

- لديكِ أكثر من 89 عرضاً تقديمياً للمؤتمرات وأكثر من مئة منشور في اقوى المجلات الوطنية والدولية .. حدثينا عن هذا الانجاز ؟

أؤمن بأن التشاركية في المؤتمرات تطور من الباحث فكل سنة أحرص على حضور مؤتمر واحد على الأقل أشارك فيه نتائج أبحاثي وأستفيد من نتائج أبحاث العلماء الآخرين والمتميز في ذلك اسمي يبقى متداول لديهم عبر البلاد وهذا يولد علاقة كبيرة بعدد الأبحاث والتي تتجاوز الـ170 بحث تقريباً ويتكاثر عددهم بسبب التشاركية العالية مع الباحثين في الأردن وخارج الأردن فنؤكد ونكرر بأن حضور المؤتمرات يؤدي الى زيادة إنتاجية العمل وقيمتها فهذا يعكس بطريقة أقوى على الابحاث التي تأتي فيما بعد.

- هل عرض عليكِ تسليم حقيبة وزارية ؟

لا ليس بعد ، ولكن يوجد طموح للوصول إلى هذا المركز ويوجد قدرة على العمل في أي مكان وزمان وأي منصب قيادي يكون جميل للمرأة لأنه يفتح لها باباً لتحقيق امور ايجابية لمجتمعها وهذه فرصة رائعة يتمناها كل إنسان ناجح.

ما هو تقييمك لعلاقتك بالوسط الطبي ؟

علاقتي بالوسط الطبي تم تقويتها منذ ان كنت رئيسة وحدة العناية الصيدلانية في مستشفى ابن الهيثم عبر الثماني سنوات الماضية وأصبح هنالك رابط قوي بين الكادر الطبي والصحي في المستشفى والذي ربط أيضاً في المستشفيات الأخرى في عمّان ومن هنا انطلقت فكرة جديدة في الاردن واتمنى ان يكون لها مستقبل فعال وهي خدمة المراجعة الدوائية للمرضى الذين يعانون من الامراض المزمنة حيث ان الصيدلاني يستطيع مراجعة كل ادوية المريض ويخرج بتوصيات الى الاطباء وهذا سينتج توفير كبير على الدولة من قبل الفاتورة العلاجية وتوفير على المريض من قبل دخوله للمستشفيات وتقليل العوارض الجانبية للأدوية التي لا داعي لها.

- خير جليس في الزمان كتاب .. ما هو كتابك المفضل ؟
 " القرآن الكريم " أكيد وفقط بسبب حالياً بسبب ديق الوقت 

- ما هو المكان الذي تفضلين فيه الترفيه عن نفسك ؟

في الاردن لا يوجد لدي أقارب وصداقاتي قليلة جداً فالمكان الوحيد هو " بيتي "

- هل كلام الناس له تأثير بالنسبة لكِ ؟
قلة معارفي وعدم وجود اهلي  في الاردن  نقطة فيها تحديات ولها ايجابيات كما انني لا أكترث وغير مسؤولة عن افكار البشر فـ بالتالي لا أبالي عن كلامهم فأنا مسؤولة فقط عن تصرفاتي ومعاملتي على الصعيد الشخصي والاجتماعي فمسؤوليتي اتجاه المجتمع هو المحافظة على السمعة بكافة السبل. 

- ما دور عائلتك في دعمك كإمرأة عاملة وعن دور داعمينك في العمل ؟
العائلة لها دور كبير في النجاح وكذلك العكس فلولا التعاون من جميع الاطراف لما نجحت في مجال من مجالات الحياه ولا يوجد إنسان ناجح بدون وجود دعم من قبل العائلة أو من قبل الزملاء في العمل.

- طموحاتك للمستقبل القادم ؟
أتمنى ان يكون لي بصمة في المجتمع الأردني

- رسالة داعمة توصلينها للنساء ؟
المرأة عنصر مهم في المجتمع أنت المحور التي ترتكز عليها بقية العناصر عليك أن تبقي قوية صامدة مثابرة على ما تريدين ولديكِ وقت كافٍ للنجاح ان كنتِ سيدة في بيتك أو في عملك واذا استطعتِ تنظيم وقتكِ بالطريقة الصحيحة فالهدف امامكِ هدف سامي.

- نصيحة من الدكتورة ايمان البشيتي توجهيها لـ شباب الأردن ؟
الطموح العالي وعدم استسلامهم لاي ظروف صعبة وابقاء الشغف و وروح المنافسة عالية جداً نحو النجاح وتحفيزهم نحو الطريق الصحيح في حياتهم والمجتمع ورسائل جلالة الملك عبدالله التي يوصلها دائماً لهم بأنهم شباب ناجحين ويحاربون لأن يصلوا في شتى الطرق فأنتم أمل هذا البلد وعماده، ولكل مجتهد نصيب فيكم تبنى البلاد وتعمر