طائرات مُراقبة بريطانية في سماء غزة.. لغز “مَهمّة غامضة” ترفع التكهّنات بالتواطأ الدولي

طائرات مُراقبة بريطانية في سماء غزة.. لغز “مَهمّة غامضة” ترفع التكهّنات بالتواطأ الدولي
أخبار البلد -  

أثار قرار السلطات العسكرية البريطانية توجيه طائرات خاصة بالمراقبة غير مسلحة تحلق بارتفاعات كبيرة فوق سماء قطاع غزة وبالقرب من القطاع على سواحل المتوسط استغراب المجتمع الدبلوماسي والاستخباري في عدة عواصم عربية خصوصا وأن الحاجة لطائرات بريطانية خاصة في اطار المراقبة الجوية لا تبدو ملحة او واضحة الأهداف بسبب وجود عدد كبير من الطائرات الإسرائيلية والأمريكية اصلا في نفس المنطقة والأجواء.

ويتعاظم الإنطباع بأن الهدف المعلن لهذه الطائرات قد لا يكون دقيقا او صحيحا وهو حسب السلطات البريطانية التوثق من الأماكن التي يوجد فيها من تصفهم بالمختطفين علما بأن المقاومة الفلسطينية سبق أن أطلقت سراح عشرات المدنيين في الهدنة الاخيرة ومن تبقى من الموصوفين بالمختطفين هم أسرى غالبيتهم من العسكريين الإسرائيليين.

بكل حال مصدر دبلوماسي مطلع اعتبر أن تحليق الطائرات متقدمة في مجال المراقبة من جهة بريطانيا هو خطوة متفق عليها.

لكن مهمتها قد تكون مرتبطة بترتيب مع وزارة الدفاع الامريكية وليس مع الجيش الاسرائيلي والاعتقاد سائد وسط الخبراء بأن مهمة غامضة أخرى لهذه الطائرات قد لا تكون مرتبطة بالبحث عن المفقودين لأن الطائرات الاسرائيلية الخاصة بالمراقبة والامريكية موجودة بكثافة لهذا الغرض منذ عدة اسابيع فوق سماء قطاع غزة.

 
 

وتحمل الطائرات البريطانية معها سرا بالغ الاهمية علي الأرجح وتقدر خبرات عسكرية بأن ما يمكن ان تلتقطه تلك الطائرات من صور توثيقات قد يتجاوز مسالة المخطوفين وأماكن وجودهم بمعنى ان هذه الطائرات يمكنها ايضا مراقبة حركة قوات كتائب القسام وفصائل المقاومة الفلسطينية وبنفس الوقت مراقبة حركة الآليات العسكرية الاسرائيلية وتحديد مهامها ودورها في الجغرافيا وتوثيق عملياتها العسكرية في المكان في إطار مهمة يبدو أنها قد تتعلق لاحقا بمراقبة مقدار التزام الجيش الاسرائيلي بالتوجهات الأمريكية الخاصة بتقليص عدد الضحايا المدنيين تحديدا في قطاع غزة ضمن ما يسمى بعمليات الجنوب.

وكانت مسألة مراقبة القصف الإسرائيلي وأماكنه ومواقعه في جنوب غزة قد أثيرت وسط الدوائر الأمريكية المغلقة حسب مصادر خاصة من واشنطن على أكثر نطاق ممكن مع الاسرائيليين وبرزت انتقادات مساء الاثنين من جهة وزارة الدفاع الامريكية لعمليات القصف التي يبدو انها لم تطبق المعايير الأمريكية والتي بدورها بالرغم من تصريحات وزارة الخارجية الامريكية مساء الاثنين خالفت ما افترضه الأمريكيون عند اضفاء الشرعية على المزيد من العمليات العسكرية الاسرائيلية في جنوبي قطاع غزة.

وفي نفس السياق كانت قد برزت ملاحظات للخبراء العسكريين الأمريكيين حول الخطط العسكرية الميدانية من حيث الاقتحامات في جنوب قطاع غزة.

وملاحظات أخرى لها علاقه بالقصف العنيف الذي وصفه مصدر أمريكي عسكري بأنه لم يكن متفق عليه للمدنيين أو حتى لمقرات الأمم المتحدة في قلب و محيط مدينة خانيونس وبعض الأحياء المحيطة بها.

وهذا يعني أن لدى الحلفاء الامريكيون والبريطانيون توجهات متحفظة إزاء عودة القصف الإسرائيلي لميكانزيمات تقصف بغلاظة وقسوة وخشونة المواقع المدنية وتتسبب بكارثة انسانية كما حصل في شمالي قطاع غزة.

والاعتقاد سائد وقد ارسلت إدارة البنتاغون ملاحظات لوزارة الدفاع الاسرائيلية بالسياق بان القصف العنيف في جنوب غزة وتدمير مساحة واسعة من الابنية والاحياء مؤشر بد يؤدي الى إغضاب الحليف المصري ودفعه لاتخاذ قرارات او خطوات قد لا تكون متناسبة مع المصالح الاسرائيلية لأن قصف من هذا النوع وخصوصا للمستشفيات ومستودعات منظمة الصحة العالمية قد يوحي بأن الجيش الإسرائيلي يخطط لحالة نزوح سكانية أو تهجير سكانية وديمغرافية ضخمة، وهو أمر أيضا يُعتبر من المسائل غير المتفق عليها مع الأمريكيين والبريطانيين.

شريط الأخبار البنك المركزي يحدد دوام البنوك خلال رمضان تحذير من الأمن السيبراني بخصوص الواتساب الذهبي الملك يستقبل المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة صاحب المول المسجون في ورطة .. 61 طلب تلاحقه وفريق المحامين يفشل في تخليصه "الهلال الفلسطيني": لا آليات لدى الدفاع المدني لانتشال الضحايا في غزة البنك المركزي يحدد دوام البنوك خلال رمضان إنتاج 850 ألف دجاجة يوميا في الاردن برمضان ترقية سفيان القيمري لمنصب مدير دائرة الإمتثال في المنارة الاسلامية للتأمين الملخص اليومي لحجم تداول الأسهم في بورصة عمان لجلسة اليوم الإثنين .. تفاصيل صادرات تجارة عمان تزيد 1.1 % خلال شهرين 4 جثث خلال يومين في عمان وعجلون وإربد والسلط الجمعية الأردنية لوسطاء التأمين تكرم "أخبار البلد" تحذير من احتمالية انعدام محصول البطاطا بالأردن بسبب اللفحة والدة رجليّ الأعمال رائد وغسان الراميني في ذمة الله .. الدفن اليوم والعزاء في خلدا الاثنين أم الثلاثاء؟.. موعد غرة شهر رمضان 150 يوما للعدوان الأكثر دموية على غزة والبطون الجائعة تواجه القتل والإبادة الجماعية القطاع العقاري يئن ويصرخ.. من يتدخل لإخراجه من الأزمة ويحفزه للإنطلاق رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية الدولية للإعمار في فلسطين زهير العمري في حوار شامل حول خطط إغاثة وإعمار غزة محاكم تمهل متهمين 10 أيام لتسليم أنفسهم المركز العربي الطبي يشارك في منتدى رجال الأعمال الأردني الرواندي