الشريط الإعلامي

الكيان الصهيوني لا يفهم لغة المعاهدات والاتفاقيات واللقاءات

آخر تحديث: 2023-03-23، 05:00 pm
شفيق عبيدات
أخبار البلد ــ قلنا في مقالات سابقة ان الكيان الصهيوني لا يفهم ولا يعترف ولا يطبق اتفاقيات السلام بينه وبين عدد من الدول العربية ولا يعترف بالمفاوضات خلال اللقاءات من اجل التهدئة في الاراضي الفلسطينية المحتلة واخرها لقاء العقبة وشرم الشيخ المصرية ... وثبت بما لا يدع مجالا للشك ان شعب الكيان الصهيوني هو شعب عنصري لان تصريحات المسؤولين في هذا الكيان تنبع من نبض هذا الشعب الذي يوافق ويقرر انتخاب نوابه وحكومته.

فتصريحات عدد من بعض المسؤولين والوزراء في حكومة نتنياهو العنصرية الارهابية تعبر عن صفات هذا الشعب واخرها تصريحات وزير المالية الصهيوني العنصري الاخيرة التي اطلقها في العاصمة الفرنسية باريس امام جمع من العنصريين المتعاطفين مع الكيان , نؤكد ان اطماع اسرائيل في المنطقة لا تزال في فكر ومفاهيم الصهاينة واقول لوزير المالية الصهيوني فشرت ان تدنس اقدامكم ارض الاردن الطهور لان الاردن لدية جيشا قويا عروبيا وقوات امن نعتز فيها ونقول لك عليك ان تتذكر هزيمتكم بمعركة الكرامة الخالدة بتاريخ 21/3/ 1968 التي اذاقكم جيشنا الاردني مرارة الهزيمة ودحركم تجرون اذيال الخيبة والهزيمة والعار تاركين جنودكم القتلى ودباباتكم المدمرة على ارض المعركة.

يبدو يا وزير مالية العدو الصهيوني ان ايامكم تدنو من نهايتها لأنكم لستم اصحاب الارض في فلسطين كما تدعي فأصحاب الارض هم الشعب الفلسطيني العظيم الذي يسكن هذه الارض منذ ان خلق الانسان الارض وهي ارض الانبياء , فانتم الغرباء , جئتم الى فلسطين من كافة بقاع الارض ومزابل التاريخ واينما كنتم و حللتم في مختلف دول العالم كانت اهدافكم زرع الفتنة وأثارت المشاكل والتاريخي الاسلامي يشهد على فتنتكم حتى ايام عهد رسول الله محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم عندما نقضتم العهد والاتفاق معه .

لقد عرض عليكم العرب السلام عدة مرات ورفضتم السلام وان اخراها قرار السلام الذي اتخذتها القمة العربية في بيروت عام 2001 وادرتم ظهركم لخطة السلام العبية فانتم ايها الصهاينة لا تريدون السلام فأطماعكم في ارض الامة العربية قديمة ومتجذرة في عقولكم واذهانكم , انتم ايها الصهاينة لا تفهمون الا لغة السلاح , فصبر هذه الامة عليكم طويل , فنحن لدينا مقاومة فلسطينية وعربية قادرة ان تذلكم وتهزمكم فالنصيحة ان تقبلوا بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على تراب فلسطين وعاصمتها القدس الشريف .