عاطف الطراونة يظهر مع هلال رمضان بعد غيابٍ لسنوات !

عاطف الطراونة يظهر مع هلال رمضان بعد غيابٍ لسنوات !
أخبار البلد -  
أخبار البلد ــ أوضح رئيس مجلس النواب الأسبق عاطف الطراونة، حول غيابه بالفترة السابقة أنه لم يختفِ عن الساحة المحلية بل هنالك نهاية عمل برلماني.

وبين الطراونة أنه أنهى عمله البرلماني برغبة شخصية منه قبل انتهاء عمر المجلس الثامن عشر بعام .

وأضاف الطراونة خلال استضافته على برنامج "نيران صديقة" عبر شاشة عمّان TV ويقدمه الزميل الدكتورهاني البدري، انه تابع جهود جلالة الملك عبد الله الثاني وزيارته المتكررة على الكثير من المواقع الأردنية، وحث واهتمام جلالته بالشباب على العمل السياسي، مشيراً إلى أنه كان هنالك رغبة جامحة من الدولة بإخلاء بعض المواقع حتى تستطيع أن ينافس عليها الأجيال وان رغبة الدولة كانت بشكل عام وليست خاصة به .

"وتزامن مغادرتي للعمل البرلماني مع وصول جائحة كورونا والتي أرهقت الجميع - ليس عليّ وحدي -، فالابتعاد كان مبررًا بسبب الجائحة". وفق الطراونة

وأكد على أنه لم يتعرض للتوقيف ولا التحجيم، مبينا أنه أنهى خمسة مجالس برلمانية، وتشرف بتمثيل منطقته والأردن وخلال تلك الفترة كان الأكثر حظاً بترأس البرلمان العربي لمدة عامين والذي أضاف له خبرة كبيرة.

وبين أنه تم فتح بوابات تكاد توصف بأنها مميزة في العالم، وكان البرلمان الأردني منبرًا في أوروبا.

وأكد أنه لم يغادر الحياة السياسية بل غادر العمل البرلماني، وأنه أعلن وهو على رأس السلطة أنه لم يرغب بالاستمرار، للإفساح المجال أمام الآخرين بالتنافس على خدمة الوطن، مشيرا إلى أنه لم يبتعد ولم يقدم له فرصة للعمل.

 


وأشار إلى أن اللقب "بمعالي" لرئيس مجلس النواب الذي تم الغاءه لا يُمنح على أساس الخبرة لكن حتى لا يصبح هنالك تزاحم على اللقب أكثر مما هو على الخدمة.

 

واضاف أن المجالس حسب القوانين الجديدة هناك رئيسا لمجلس النواب، كل عام وبالتالي كل سنة يولد معالي جديد.

وأفاد أنه لم يتم التآمر عليه كشخص بحق المؤامرة، والتنافس كان في ميدان الشر، موضحاً أن الهجوم عندما تبرز في أي مؤسسة وتكون في المقدمة تطعن من الخلف ولم يؤثر ذلك عليه .

" وأكد انه لا يوجد أيا من كان فوق القانون الأردني. وأول من تقبل ذلك هو عاطف الطراونة، " عندما نتحدث عن عمل ترغب الدولة أن تتحقق أو تتبين منه، بالعكس استقبلته بكل صدر رحب. حبيت أن تكون الزلة فيّ أنا؛ لأنه لا يوجد أحد فوق القانون لكن في ذات الوقت هنالك قضاء يعد عادلًا ونزيهًا والأعداد الكبيرة التي لم أكن أتوقع أن تعبر الآراء والدعم المعنوي ليّ في تلك المرحلة". وفق قوله .

وحول أن كان هناك نواب أعلنوا موقفهم بالرغم من مقربتهم منه، قال الطراونة ان هذه المرحلة لا يريد أن يخوض فيها أكثر لأنها كانت مخالفة للدستور والأنظمة. مشيرا إلى انه لوحدهم تقدموا وشهروا وانسحبوا، ولم يرسل لهم جاهات.

وبين الطراونة أنه سيبقى من الجنود المخلصين للوطن سواء كان في منزله أو على رأس عمله .

وعن قرار ندم عليه، قال إنه لم يندم على شيء وكل ما قام به يثير دهشته ودهشة النواب آنذاك، مشيرا إلى أن ثلاث حكومات عاصرها لم يقصرن باستهداف مجلس النواب وهم حكومة (عبد الله النسور، وعمر الرزاز، وهاني الملقي).

ونوه أنه لا يوجد خصومات بين السلطة التشريعية والتنفيذية الا ما يصب في مصلحة الوطن مشيرا إلى ان الموازنات للحكومات كانت تمر لكن كان هنالك نقاشات وحوارات طويلة جدا وتم لجم بعض الأسعار في كثير من المواقع .

وتابع انه لم يكن العمل سلسلا مع أية حكومة عاصرها لأنها كانت تريد تسجيل النجاح لها، مؤكداً انه لولا تحمل المسؤولية الجدية من قبل النواب لخلقت الكثير من المشاكل.

واشار إلى أن متابعته لمجلس النواب الحالي قليلة بحكم انشغاله في أعماله، وأنه كمواطن بكل شفافية.يأامل أن تحظى مؤسسة البرلمان بالدعم المعنوي من جميع الأطراف.

واضاف ان مجلس النواب الحالي يتحدث حول الإعفاءات الطبية، مشددا ان الحكومة يتوجب عليهم معالجتهم دستوريًا وأن ينال كل مواطن أردني العلاج المجاني وهذه مسؤولية الحكومة .

وحول وزيرة الطاقة والثروة المعدنية السابقة هالة زواتي، قال "أتصور يفترض مساءلة زواتي أمام القضاء عن الإخفاقات والوعود لأنها حملت زجاجة بترول ووعدت بوصول البترول".

وفي سياق آخر قال الطراونة حول رأيه بالهيئات المستقلة أنها يجب أن تكون غير تابعة لأي سلطة وأن تكون مستقلة لانه لا يجوز أن تراقب من يقوم بتعيينك .

وقيّم الطراونة نفسه في رئاسة مجلس النواب بمعدل 7 من 10، مشيرا إلى انه كان هناك نواب ممثلين لدينا في البرلمان الدولي بشكل مشرف ومميزين منهم خالد البكار والوزيرة الحالية وفاء بني مصطفى وقيس زيادين.

وأكد الطراونة انه لم يندم على جملة "مش شغلك يا مواطن "، لأنها ترتبط بحادثة تستحق هذه الجملة وفق تعبيره .

" لم يظلموا اخواني ولم أُظلم انا ..ولكن هناك سوء فهم واحتكموا اخواني إلى القضاء الأردني وقراراته تقدر وتحترم" وفق قوله .

ولفت إلى أنه كان يتمنى العمل في عهد رئيس الوزراء الأسبق عون الخصاونة ولم يتمنى العمل في عهد عمر الرزاز، مشيرا إلى أنه لا يوجد اي ثقة للناس في الحكومة ولا في البرلمان .

وتابع انه يطمح أن يكون رئيس وزراء مؤكدا أنه له القدرة على طرح برنامج متكامل للأردن.

وأشاد الطراونة بالنائب الحالي خليل عطية بقوله انه "رجل محترم ومخضرم واخ عزيز وكان معي في كافة المجالس".

ونوه أن عبد السلام المجالي وزيد الرفاعي ومعروف البخيت من الأسماء التي قدمت وتركت اثراً في نفوسنا من رؤساء الوزراء .

وحول المرأة أكد أنه تم تمكينها في القيادة وفي الثقافة والتوسع الاقتصادي، مشيرا إلى أن الزميلات النواب كانوا يتفوقوا على النواب بأداءهم المتميز ومنهم "ديما طهبوب ووفاء بني مصطفى ورسمية الكعابنة ومنال الضمور" .


 

شريط الأخبار الصفدي: إسرائيل باتت منبوذة بعد جرائم الحرب التي ارتكبتها في غزة القوة البحرية والزوارق الملكية تنقذ أشخاص تواجدوا على متن بدّالة مائية في خليج العقبة استشهاد طفل فلسطيني برصاص الاحتلال في قلقيلية إخماد حريق ساحة خارجية لاصطفاف الآليات الثقيلة في عمان الاردن .. 1278 حريقا خلال عيد الاضحى الخارجية: ارتفاع وفيات الحجاج الأردنيين إلى ٦٨.. والعثور على ٩١ حاجا واستمرار البحث عن ١٦ اخرين بعد خطاب نصر الله.. هذه السيناريوهات المتوقعة لوقوع حرب شاملة القسام تكشف تفاصيل الاجهاز على عدد من جنود العدو بعد فرارهم من دباباتهم الملك يغادر أرض الوطن في زيارة خاصة كيف تدمر ضربة الشمس الجسم دقيقة بدقيقة وصولا إلى الموت؟ 37431 شهيدا و85653 مصابا بالعدوان الإسرائيلي على غزة منذ 7 أكتوبر إصابة شخص بحروق إثر تسرب اسطوانة غاز داخل شقة بالمقابلين وزير الأوقاف يخرج عن صمته ويرد : كنا نسمي الأشياء بمسمياتها العرموطي يطالب بمحاسبة كافة المقصرين في وفاة الحجاج الاردنيين النائب حسن الرياطي يتفوق على نواب العقبة والجنوب رغم تجميد عضويته عامين نشطاء يتداولون فيدوهات لاكتشاف "أعمال سحر أسود في جبل عرفات" أكثر من 187 ألف مشترك.. بدء العد التنازلي لامتحانات التوجيهي 2024 في الأردن في اليوم العالمي للاجئين: أكثر من 6 ملايين لاجئ فلسطيني يعانون اللجوء مغربي يجلد أمه حتى الموت.. "تطهيراً لها من الذنوب" مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحماية شرطة الاحتلال