الشريط الإعلامي

جامعة العقبة الطبية .. أول جامعة خاصة في الأردن تحصل على ترخيص نهائي من مجلس التعليم العالي

آخر تحديث: 2021-11-27، 04:05 pm
أخبار البلد ــ خاص ــ وافق مجلس التعليم العالي في جلسته التي عقدت في تاريخ 22تشرين الثاني،على منح الترخيص النهائي لشركة العلوم الطبية لإشاء جامعة العقبة للعلوم الطبية ضمن شروط لخصها المجلس إلى 4 شروط؛ كالإلتزام بمضمون قرار مجلس الوزراء الداعم لقرار مجلس مفوضي العقبة بخصوص إفراز ما مساحته (120) دونم من أصل المساحة الاجمالية (500) دونم، بقصد البيع لشركة العقبة للعلوم الطبية لغايات اقامة الجامعة الطبية التي ستكون الأولى في الأردن ومنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، حيث اشترط القرار عدم تغير صفة الاستعمال على كامل المساحة المفرزة، وعدم إجراء أي عملية إفراز على المساحة المشار إليها دون موافقة مجلس الوزراء، وإدراج إشارة عدم التصرف على قيد المساحة.

ومن بين الشروط الأخرى هو الالتزام بنص المادة 12 من نظام الجامعات الأردنية الخاصة وإنشائها، والمتضمنة إضافة إلى الشروط والأحكام الواردة في النظام إلى شروط أخرى، كتملك مستشفى تعليمي داخل الحرم الجانعي أو يبعد مسافة لا تزيد عن 25 طم عن الحرم الجامعي وأن يكون المستشفى جاهزًا للاستخدام قبل البدء بقبول طلبة الدفعة الثانية مع طاقة استعابية لا تقل عن 200 سرير تغطي دائر علوم الطب السريري مثل، طبي الباطني ووالجراحة والتوليد وأمراض النسا وطب الأطفال والمختبرات ..إلخ، إضافة إلى إنشاء كليتي طب وطب الأسنان مجهزة بالمختبرات، وتوفير العدد الكافي من أعضاء هيئة التدريس ذوي الخبرات والكفاءة، وإنشار صندوق ابتعاث للحصول على الدرجات العلمية التي تحتاجها الجامعة بالتعاون مع الوزارة، وإبرام اتفاقية شراكة مع جامعة عالمية تتضمن التزام الجامعة المتعاقد معها بتوفير كوادر تدريسية أو فنية، تقديم خطة استقطاب للطلبة الوافدين مقترنة بتعهد خطي بحيث تبين أن عدد الطلبة الوافدين في الجامعة الطبية لا يقل عن 60% من الطلبة المسجلين سنويًا، وأن لا يقل استثمار الشركة المالكة للجامعة الطبية عن (100) مليون دينار.

فيما ينص الشرط الثالث على مراعاة ما ورد في المادة (12) من النظام أعلاه ويشترط توفير جميع المباني والمرافق اللازمة للجامعة وقاعات التدريس والندوات والمختبرات والمدرجات ... إلخ، من خلال توفير أجهزة المختبرات اللازمة لتدريب طلبة المرحلة ما قبل السيرية، وتوفير مختبرات لتدريب الطلبة بطريقة المحاكاة، وتجهيز مختبرات صناعة الأسنان والمشاغل لإنجاز الأعمال المخبرية الخاصة.

أما الشرط الربع تضمن تشكيل لجنة من قبل مجلس التعليم العالي للتأكد من جاهزية الجامعة لاستقبال الطالبة من خلال التحقق من استيفاء كافة الشروط السابقة، وتقديم توصية لاصدار القرار المناسب شريطة عدم قبول طلبة إلا بعد اعتماد الجامعة اعتمادًا عامًا من قبل مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي.

قرار منح الترخيص النهائي للجامعة جاء خدمة للخارطة التعليمة والتقنية وتعزيز لمكانة الجامعة التي سطرت وبالرغم من عمرها الصغير انجازات مضيئة وكبيرة على الصعيد التعليمي وتولت إلى جذب الكثير من الطلبة في دول الجوار الذين باتوا يلمسون الفرق بين ما تقدمه هذه الجامعة من تخصصات تقنية متخدمة ومواكبة للتطور العلمي والجامي ومع انشاء الجامعة الطبية ستكون الجامعة قد رسخت أقدامها وعزز حضورها وكرست دورها باعتبارها جامعة خاصة أولى في الأردن تمنح شهادة البكالوريوس في العلوم الطبية تحديدًا.