الشريط الإعلامي

سفینة حربیة أمریكیة تُطلق 30 رصاصة تحذیریة بعد اقتراب قوارب للحرس الثوري الإیراني منھا في مضیق ھرمز

آخر تحديث: 2021-05-11، 12:47 am
أخبار البلد-
 قالت وزارة الدفاع الأمریكیة (البنتاجون) الیوم الاثنین إن سفینة تتبع خفر السواحل الأمریكي أطلقت نحو 30 رصاصة تحذیریة بعد أن اقترب 13 قاربا للحرس الثوري الإیراني منھا ومن سفن أخرى تابعة للبحریة الأمریكیة في مضیق ھرمز.

 وھذه ثاني مرة خلال الشھر المنصرم تضطر فیھا سفن حربیة أمریكیة إلى إطلاق رصاصات تحذیریة بسبب ما تقول إنھ سلوك غیر آمن من سفن إیرانیة في المنطقة، بعد ھدوء نسبي لمثل ھذه المواجھات خلال العام الأخیر. 

وقال المتحدث باسم البنتاجون جون كیربي إن الرصاصات التحذیریة أطلقت بعد أن اقتربت القوارب الإیرانیة السریعة لتصبح على بعد 150 یاردة من ست سفن حربیة أمریكیة، بینھا السفینة یو.إس.إس مونتیري، كانت ترافق الغواصة جورجیا المزودة بصواریخ موجھة. 

وأضاف كیربي أن سفینة خفر السواحل أطلقت الرصاصات التحذیریة من مدفع آلي عیار 50 ملیمترا قبل أن تغادر القوارب الإیرانیة. وقال ”إنھ أمر مھم... وكانوا یتصرفون بعدوانیة شدیدة" مضیفا أن عدد السفن الإیرانیة كان أكبر مما كان علیھ في الماضي القریب. وفي أبریل نیسان، أطلقت سفینة عسكریة أمریكیة رصاصات تحذیریة بعد أن اقتربت ثلاث سفن تابعة للحرس الثوري الإیراني منھا ومن زورق دوریة أمریكي آخر في الخلیج. 

ویأتي الحادث الأخیر في الوقت الذي تسعى فیھ القوى العالمیة وإیران إلى تسریع الجھود لإعادة واشنطن وطھران إلى الامتثال للاتفاق النووي لعام 2015. وعاد المسؤولون الأمریكیون إلى فیینا الأسبوع الماضي لإجراء جولة رابعة من المحادثات غیر المباشرة مع إیران حول كیفیة استئناف الامتثال للاتفاق الذي انسحب منھ الرئیس الأمریكي السابق دونالد ترامب في 2018 مما دفع إیران إلى البدء في انتھاك شروطھ بعد نحو عام