الشريط الإعلامي

مختبرات في المعابر الحدودية لرصد الكوليرا

آخر تحديث: 2022-09-21، 10:00 am
أخبار البلد - عقدت اللجنة الوطنية لمكافحة الاوبئة اجتماعا ، بحثت فيه تداعيات انتشار "الكوليرا” في سورية والعراق وتأثيراته على الأردن، والاشتراطات والآليات التي يتوجب اتخاذها، لمنع دخول هذا المرض للمملكة.

وأشار مصدر مطلع حضر الاجتماع ، أن التوجه الذي خرجت به اللجنة، تبلور بايجاد مختبرات على المعابر الحدودية، وفحص الحالات وتفعيل الرصد النشط لاي حالة مشتبهة عبر المستشفيات الحكومية والخاصة والمختبرات والمراكز الصحية.

ولفت إلى أن أبرز المخاوف تبلورت في عمليات الدخول والخروح، بخاصة المناطق المحاذية لمخيمات اللجوء السوري، فضلا عن المواد المستوردة والمحملة في الشاحنات، وتحديدا الخضراوات الورقية.

مستشار رئاسة الوزراء لشؤون الاوبئة الدكتور عادل البلبيسي قال إن وزارة الصحة تفحص نحو 15 % من حالات الإسهال اليومية الواردة للمستشفيات والمختبرات للكشف، إذا ما كان أصحابها مصابين بالكوليرا لافتا إلى أن آخر حالة سجلت بمرض الكوليرا في المملكة تعود لعام 1980.

وأضاف، أن هناك إجراءات تتخذ الأردن مع الدول التي سجلت فيها حالات بالكوليرا، أهمها منع دخول المصابين وعدم إدخال أي مواد تؤكل نيئة منها والتشديد على التجارة معها.

وأشار البلبيسي، إلى أن الاسهال الشديد والجفاف والأرهاق والتقيؤ المستمر من أبرز أعراض الكوليرا، داعيا الأشخاص الذين يشكون بأنهم مصابون لإجراء الفحوصات في المراكز الصحية أو المستشفيات.

وكانت وزارة الصحة السورية أعلنت، عن تسجيل 15 وفاة واكثر من 900 إصابة بالكوليرا.