الشريط الإعلامي

100 مليون دولار جوائز بطولة كاف الجديدة

آخر تحديث: 2022-07-05، 12:10 am
أخبار البلد - قرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» إطلاق بطولة دوري السوبر الأفريقي في نسختها الأولى في أغسطس من العام المقبل (2023)، بجوائز مالية ضخمة، مقارنة بجوائز دوري الأبطال.
وانعقد المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي، الأحد، واستقر على عدد من القرارات، من بينها إطلاق دوري السوبر الأفريقي، لتضاف إلى بطولات الأندية الأفريقية، مع دوري الأبطال والكونفدرالية.
وقال الجنوب أفريقي، باتريس موتسيبي، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، في المؤتمر الصحفي عقب اجتماع المكتب التنفيذي: «اعتمد كاف دوري السوبر الأفريقي بداية من موسم (2023 - 2024)، ويتبقى إضافته إلى لمسابقات الأندية في النظام الأساسي».
وأضاف: «سيصل مجموع جوائز دوري السوبر إلى 100 مليون دولار على أن يحصل البطل على 10 ملايين دولار، وسيتم إضافة دوري السوبر الأفريقي بالجمعية العمومية العادية للكاف المقرر إقامتها في تنزانيا يوم 10 أغسطس المقبل».
وتعتبر الجوائز المالية الخاصة بالبطولة الجديدة، ضخمة بالمقارنة ببطولة دوري أبطال أفريقيا، التي يحصل فيها البطل على مبلغ 2.5 مليون دولار، أي بفارق 7.5 ملايين دولار عن دوري السوبر الأفريقي.
واستقر «كاف» على إقامة البطولة بنظام التوزيع الجغرافي، بمشاركة 24 فريقاً هم الأعلى تصنيفاً في معايير الاتحاد الأفريقي وفقاً لآخر بناء على نتائج آخر 5 سنوات في بطولات الأندية الأفريقية، على أن يتم تقسيم الأندية المشاركة إلى 3 مجموعات بحسب المناطق الجغرافية، حيث ستلعب 8 أندية من اتحاد شمال أفريقيا في دوري من دورين بنظام الذهاب والإياب، وسيلعب كل فريق 14 مباراة.
وينطبق نفس الأمر على مجموعة اتحاد غرب ووسط أفريقيا، ثم يقام دوري آخر من 8 أندية بالنسبة لمنطقة شرق وجنوب القارة، وتتأهل الفرق صاحبة المراكز الخمسة الأولى في كل دوري، إلى مرحلة ثمن النهائي بـ15 نادياً، إضافة إلى أفضل فريق حل في المركز السادس في الدوريات الثلاثة، وستلعب الأندية صاحبة المركز السابع في المجموعات الثلاث والفريقان صاحبا المركز السادس مباريات فاصلة وحاسمة في دوري من دور واحد للبقاء في دوري السوبر الأفريقي للموسم التالي.
وبعد تحديد فرق الدور ثمن النهائي، يقام الدور بنظام خروج المغلوب من مباراتي ذهاب وإياب، قبلها تجرى قرعة موجهة، بحيث لا يواجه فريق منافس له من نفس المنطقة الجغرافية، ثم تلعب مباريات ربع النهائي ونصف النهائي أيضاً بنظام الذهاب والإياب، بينما لم يتحدد حتى الآن الموقف الرسمي بشأن المباراة النهائية.
وفي الوقت الذي أقر «كاف» إقامة تلك البطولة الجديدة، فإن التجربة نفسها لم يكتب لها الخروج إلى النور في القارة الأوروبية، حيث حاولت أندية النخبة في أوروبا، إقامة بطولة دوري السوبر الأوروبي، لتكون بديلة لدوري أبطال أوروبا، لكن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» أحبط تلك المحاولات في وقت سابق.
وتعود الواقعة إلى أبريل من العام الماضي، عندما قرر عدد من كبار الأندية الأوروبية إنشاء دوري السوبر الأوروبي، بمشاركة 12 نادياً هي، «ليفربول ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد وآرسنال وتشيلسي وتوتنهام من إنجلترا، وبرشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد من إسبانيا، وإنترميلان وميلان ويوفنتوس من إيطاليا».
وتقرر منح مبلغ قيمته 350 مليون يورو لكل نادٍ سيشارك في البطولة، وتحصل إدارة هذه الأندية على الأموال من إدارة مجلس دوري السوبر الأوروبي، وذلك كعائد للبث التليفزيوني ومن رعاه المسابقة غير أن «يويفا» هدد الأندية، التي تشارك في دوري السوبر الأوروبي من اللعب في أي مسابقة أخرى على المستوى المحلى أو الأوروبي أو العالمي، وقد يُحرم لاعبوها من فرصة تمثيل منتخباتهم الوطنية، لذا لم تخرج الفكرة إلى النور.