الشريط الإعلامي

الحلواني: قانون الاستثمار الاردني متقدم والمشكلة تكمن بالتطبيق

آخر تحديث: 2022-06-30، 08:25 pm
خلال احتفال مجموعة المستقبل واطلاق شركة Future Pack


الحلواني: قانون الاستثمار الاردني متقدم والمشكلة تكمن بالتطبيق

البرادعي: حصلنا على اربع شهادات جودة مكنتنا من دخول الاسواق العالمية

الساكت: منتجات المجموعة مفخرة للصناعة الوطنية ولابد من دعمها

أخبار البلد - احتفلت مجموعة المستقبل بمرور 23 عاما على تاسيسها، وافتتاح شركة  Future Pack  الذراع التجاري للمجموعة وذلك تحت رعاية وزير الصناعة والتجارة الاسبق الدكتور حاتم الحلواني وبحضور ممثلين عن القطاع الصناعي والتجاري.
وقال الدكتور الحلواني ان الصناعة الاردنية 
الوطن تواجه مشاكل اقتصادية صعبة تتحول الى اجتماعية، وان الحل يكمن بتحفيز النمو والاقتصادي وان ذلك يتأتى من خلال تحفيز الاستثمار وخاصة في القطاع الصناعي.
واضاف ان المجموعة تشكل نموذجا لكيفية حل مشاكلنا، وذلك من خلال تحفيز المستثمر الاجنبي، وتشجيع المستثمر المحلي الذي يحتاج لدعم كونه يضاعف استثماره بسرعة، وهو ماقامت به مجموعة المستقبل.
واشار ان اي اقتصاد لايوجد لديه اقتصاد صناعي قوي يعتبر اقتصادا قاصرا، وهو ما اثبتته الازمات الاقتصادية والعالمية التي اكدت على اهمية دعم القطاع الصناعي الذي وفر العديد من السلع في ازمة كورونا محليا.
واشار قانون الاستثمار الاردني يعد من القوانين المتقدمة، وان المشكلة بالتطبيق واساليبها والعوائق الادارية.
وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة نظام البرادعي، انما وصلنا إليه اليوم ترجمةٌ ملموسةٌ للعملِ بروحِ الفريقِ. 
والتخطيط الاستراتيجي والإدارة الحكيمة، 
ثلاثةٌ وعشرونَ عامًا من ترجمةِ الحُلمِ إلى واقعٍ ملموس، لنبرهنَ أنّ البداياتِ المتواضعةَ، لا تفرضُ قيوداً على حجم الإنجازات التي يمكنُ تحقيقُها.
واضاف ان هذهِ الإنجازاتُ العظيمة، نتيجةُ جهودٍ متظافرةٍ من أطرافٍ عدة متمثلةً برئيس مجلس الادارة  زكريا البرادعي ومجلسِ الإدارةِ وكادرِ المجموعةِ ومستشاريها.
واشار الى حصول المجموعة على اعتماداتٍ محليةٍ ودوليةٍ مثلَ شهادةِ الايزو 9001 ، 14001، 45001 و شهادة BRC  والتي تٌعتبرُ بمثابةِ جوازِ سفرٍ لدخولٍ الأسواقِ العالمية، وشهادةً بأنّ منتجاتِنا آمنةٍ وصحية، وضمنَ أفضلِ الممارساتِ العالمية.
 واكد على اهمية زيادةُ وعيِ المواطنِ بتميزِ وجودةِ المنتجِ المحلي، وتعريفِ الجمهورِ داخلَ وخارجَ المملكة،  بالمنتجاتِ الوطنية، وبتشجيعِ الصناعةِ المحلية، وزيادةِ الوعيِ بتحدياتِها ، والمطالبةِ بتقديمِ التسهيلاتِ لها، ودعمِ تنافسيةِ القطاعِ الصناعيِّ، في ظلِّ ارتفاعِ كُلَف الانتاجِ والطاقةِ ، وتعزيزِ قدرةِ القطاعِ الصناعيِّ التصديرية.
وبين ان المسؤولية المجتمعية للمجموعة تركزت على عدة محاور لخدمة المجتمع المحلي 
وكان أهمها تقليلُ البطالة، والاعتماد على العمالة الاردنية، حيث تجاوزت نسبةَ العمالة الاردنية في الشركة ال 90%.
ومن جانبه قال الصناعي م.موسى الساكت، ان برنامج "صنع في الاردن" كان يهدف ان يغزو المنتج الاردني الاسواق المحلية قبل العالمية، مشيدا بجودة منتجات المجموعة، التي تعد مفخرة للصناعة الوطنية التي خطت خطوات كبيرة في السنوات الماضية رغم الصعوبات التي تواجهها.
واشار الى دور الصناعة في تشغيل الايدي العاملة الاردنية التي تشغل اكثر بثلاثة اضعاف مقارنة بالقطاعات الاخرى، ودعا الى دعم المنتج الوطني من خلال الاقبال على شراءه.
ولفت ان مجموعة المستقبل تمثل نموذجا للتكاملية بين القطاعين الصناعي والتجاري، داعيا الى توحيد قطاعي الصناعة والتجارة والتكاملية بينها.
وقال المهندس هشام جلهم ممثل شركة SGS العالمية، ان المجموعة تشكل قصة نجاح بدات قبل 23 عاما وتغزو اقوى الاسواق العالمية في مجال تغليف الاغذية، وانها قامت ببناء استراتيجيات قوية حولتها الى خطط زمنية دقيقة، وحصلت على اقوى الشهادات العالمية في مجال التغليف مكنتها من الوصول للاسواق العالمية.
واستذكر عريف الحفل علاء جهاد البرادعي، المؤسسين للمجموعة وعلى راسهم المرحوم الحاج جهاد البرادعي.
وكرم رئيس مجلس ادارة المجموعة زكريا البرادعي الدكتور الحلواني وعدد من الشركات والشركاء للمجموعة.