الشريط الإعلامي

وفد من كلية القانون في جامعة جدارا يزور مديرية حماية الملكية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة

آخر تحديث: 2022-05-25، 09:25 pm
أخبار البلد - قام وفد من طلبة مادة الملكية الفكرية في كلية القانون في جامعة جدارا برفقة مُدرس المادة ومُنظم الزيارة الدكتور فاضل أبو صيني بزيارة مديرية حماية الملكية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة، بهدف اطلاع الطلبة على مجالات عمل المديرية وأقسامها وأهدافها، وأثر ومدى تطبيق نصوص القوانين المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية على هذه الحقوق وحمايتها من الناحية العملية.
وكان في استقبال الوفد مديرة مديرية حماية الملكية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة ريا النسور وأعضاء المديرية، والتي قدمت شرحًا وافٍ عن أعمال المديرية ومجالات عمل أقسام المديرية وأهدافها في نشر الوعي والثقافة الفكرية وتشجيع الاستثمارات والنشاطات التجارية وتوفير كل سبل الدعم للمبتكرين، وتهيئة البيئة الصحية لحماية انتاجهم الفكري. 
وألقى غازي الطوالبة مساعد مديرة المديرية الضوء على النقاط القانونية الهامة المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية وخاصة الصناعية، وأثر هذه الاتفاقيات والتشريعات الأردنية في توفير أقصى درجات الحماية من أي اعتداء يقع على هذه الحقوق، وقدرة كادر المديرية وتعاونهم في تفعيل النصوص القانونية وتسريع اجراءات التسجيل والفحص والمتابعة وصولاً إلى إصدار شهادات ووثائق الحماية والملكية لهذه الحقوق، وأثر ذلك على كافة التصرفات القانونية الواردة على تلك الحقوق.
وجال الوفد في أقسام المديرية بدءً من قسم استقبال الطلبات، وقسم العلامات التجارية، وبراءات الاختراع، والرسوم والنماذج الصناعية، ثم وحدة دعم التكنولوجيا والابتكار، حيث أستمع الوفد من أصحاب الخبرة والاختصاص حول آلية عمل كل قسم، وإجراءات تسجيل الطلبات المتعلقة بهذه الحقوق وفحصها ودراستها ومقدار رسومها الرمزية، والتي ترمي إلى تشجيع جميع فئات المجتمع على تسجيل وحماية حقوقهم الفكرية، وبذات الوقت مراعاة واختلاف امكانياتهم وظروفهم .
وأوضح رئيس قسم الاتفاقيات الدولية في المديريةالدكتور محمد الجغبير مدى توافق تشريعات الملكية الفكرية مع التشريعات الحديثة والاتفاقيات الدولية وحرص المشرع الأردني على متابعة التطورات العالمية من خلال التعديلات المستمرة على قوانين الملكية الفكرية في الاردن. 
من جانبه قدم أبو صيني ايجازًا عن مدى أهمية وأثر تطبيق نصوص القوانين المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية على حماية هذه الحقوق، والتي يتم ترجمتها إلى أشياء مادية ملموسة تنعكس فائدتها في مجالات الحياة كافة، وذلك يتطلب ضرورة خلق أنظمة قانونية حديثة وفعالة، وتوفير البيئة الصحية والحماية للحقوق الفكرية تبعاً للتطورات والتغييرات العالمية الجارية على كافة الصُعد. لافتًا أن التشريعات الأردنية المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية حظيت بالعديد من التعديلات الهامة واللازمة لتلبية متطلبات الاتفاقيات الدولية ومواكبة التطورات والأحداث العالمية، الأمر الذي ساهم في تشجيع العقل البشري على الإبتكار والتطوير والإبداع، والدعوة إلى المنافسة الشريفة والاستقرار، رغبةً من المشرع الأردني في مواجهة كافة التحديات، ومعالجة مواطن الخلل أو النقص في تشريعاته، وتوسيع دائرة الحماية والعناية لهذه الحقوق تقديرًا منه لجهود المبدعين والمبتكرين، وحماية ابداعاتهم وابتكاراتهم ورعايتها على الدوام. 
وقدم الوفد شكره لكادر المديرية، على ما لمسوه من حسن استقبال وتعاون،  وأعربو عن سعادتهم للمشاركة في النشاطات الأكاديمية التي تعود على طلبة كلية القانون في جامعة جدارا بالفائدة العلمية والعملية، وذلك تنفيذاً لرؤية ورسالة الجامعة والكلية التي تبناها رئيس الجامعة معالي الأستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات، وبتوجيهات من عميد الكلية الأستاذ الدكتور علي جبار ورئيس القسم الدكتور نصر بلعاوي بالمساهمة في رفع مستوى الطلبة الأكاديمي وتشجيعهم على البحث العلمي والتفكير، وتطوير مهاراتهم الشخصية والعملية وصقلها وزيادة انخراطهم بالمجتمع ومؤسساته العلمية.