الشريط الإعلامي

اين العقلاء في وزارة التربية والتعليم ؟؟

آخر تحديث: 2022-05-24، 04:43 pm
أخبار البلد - خاص - يعاني المواطن الاردني من الحالة المزاجية العامة التي تعصف في اركان وزارة التربية والتعليم، لما تصدره الوزارة من قرارات ليست بالمدروسة والتي من الممكن ان تربك العملية التعليمة اكثر من ما تعيشه في الوقت الحالي.

ويبدو ان الوزارة فعليا تصدر قراراتها من غير مراجعة او دراية عملية كافية تتناسب مع الوضع العام للدولة، حيث اصابت سهام قرارات الوزارة اهالي الطلبة وجعلتهم في حيرة من امرهم لما يشاهدونه من تخبط في اخذ القرار المناسب.

مواطنون اكدوا لـ"اخبار البلد"، ان الوزارة تعبث بالعملية التعليمة وترمي بقراراتها دون ادنى مستويات التخطيط ووضع البرامجية الصحيحة لسير العملية التعليمية، حيث اخطأت الوزارة في تحديد موعد بدأ الفصل الدراسي وساعات الدوام وحتى موعد انتهاء الفصل الدراسي تم وضعه بصورة تربك الطلبة وخاصة طلبة الثانوية العامة "التوجيهي".

وبحسب برنامج التوجيهي الذي حددته الوزارة، يتقدم الطلبة لأمتحانين قبل عيد الاضحى ويتم استكمال باقي الأمتحانات الخاصة بمباحث المواد الى ما بعد انتهاء اجازة العيد، وهو ما قد يسبب ارباك للأهالي والطلبة، ويتم تشتيت ذهن الطالب، فهل تعدل الوزارة عن قرارها الغير صحي للعملية التعليمية؟.