الشريط الإعلامي

رسائل دعم للفنانة منى زكي بعد أزمة "أصحاب ولا أعز"

آخر تحديث: 2022-01-24، 05:44 pm
أخبار البلد - يبدو ان الفنانة المصرية منى زكي لن تسلم من ردود الفعل الغاضبة بعد اعلان شبكة "نتفليكس" طرح فلم "أصحاب ولا أعز" عبر قنواتها، حيث وجهت انتقادات لاذعة للفنانة بسبب مشاركتها في الفيلم وظهورها في مشهد تخلع ملابسها الداخلية، وهو ما أزعج محبيها كثيرا.

وفي محاولة لعدم تفاقم الأمر والوقوف ضد موجة الانتقادات الحادة التي عصفت بها مواقع التواصل الاجتماعي ، وجه العديد من الفنانين المصريين رسالة دعم للفنانة المصرية منى زكي بعد الأزمة المثارة ، حيث هنأت الفنانة هند صبري أبطال الفيلم، من خلال تدوينه لها على موقع "انستغرام" تضمَّنت بوستر الفيلم وعلقت عليه قائلة: "مبروك لأصحابي الكتار اللي في الفيلم"، كما وجهت التهنئة لكل من منى زكي، وإياد نصار، ووسام سمريا، ونادين لبكي، وخالد مزنر، ومحمد حفظي.

الفنان أحمد فهمي قال :" إن الهجوم على الفيلم لم يقلل أو يزيد من قيمة منى زكي الفنية"، كما أنه ما زال لم يشاهد الفيلم حتى الآن، ولكنه متعجب من انتقاد الجمهور للعمل ولمنى زكي من منطلق أخلاقي، على الرغم من دعمهم للفنان العالمي رامي مالك بعد حصوله على الأوسكار، لافتا إلى أن الهجوم على الفيلم زائد عن الحد، وعنون منشوره بـ"عقدة الخواجة"، مختتما: "ملحوظة أنا متأكد إن الفيلم هيعجبني".

اما الناقد الفني والأدبي طارق الشناوي، أشار الى أن عددا كبيرا ممن انتقدوا الفيلم لم يشاهدوه، فالفيلم لا يروج لقضية المثلية الجنسية التي يرفضها المجتمع، مثلما يعتقد البعض، كما أنه لا يمكن أن يتحدث أحد عن أن مشاركة منى زكي في هذا الفيلم سقطة أخلاقية، موضحا: "يعني هو لو فنان شرب خمرة في أحد المشاهد الدرامية أو السينمائية نقول عليه وقع في سقطة أخلاقية؟ هل ده أمر منطقي؟ ده أمر غير منطقي على الإطلاق؛ لأن الممثل يؤدي دورا ولا يصح أن نخلط بين الخيال والواقع".

وبدوره أوضح الناقد الفني أحمد سعد الدين، أن الفيلم قد تم اقتباسه من أحد الأفلام الإيطالية، قائلا: "لما شوفت النسخة التانية لقيت أن الإبهار اللي شوفته قدامي لا ينسب لصانع الفيلم ولكن ينسب لصانع الفيلم الأصلي وهو الفيلم الإيطالي، والحوار نفسه مش فوتو كوبي، لا ده إحنا لو بنشف الخريطة هيطلع زيه بالظبط، وإيه العائد بالنسبة ليا، و ما تناوله الفيلم في قصته فكل الموجود فيه لا يوجد به أية مشكلة".

ومن جهتها دافعت الممثلة إلهام شاهين عن فيلم أصحاب ولا أعز وأبطاله، معبرة عن إعجابها به، كما أشادت بأداء منى زكي في الفيلم: "منى ممثلة رائعة وقدمت دورًا فنيًا من أهم أدوارها"، وتابعت: "الفيلم رائع بكل المقاييس، وليس به ما قد يخدش حياء أي شخص من المعقدين الذين يريدون سينما ترفع شعار (ممنوع اللمس)، والأمر يقتصر على جرأة في الحوار، وبالمناسبة الحوار واقعي وقد يدور بالفعل بين أي مجموعة من الأصدقاء، لا أعرف أين المشكلة؟".

اما الفنانة كارول سماحة فقالت في تدوينة عبر حسابها على "تويتر": "أعجبتني كثيرا النسخة العربية لفيلم أصحاب ولا أعز، أداء رائع لجميع الممثلين، السيناريو والإخراج متقن، تحية خاصة للمبدعة منى زكي، تعجبني دائما الأعمال الواقعية التي تكشف المستور، وتكسر التابوهات، وتظهر الحقائق كما هي.. استمروا".

والى ذلك، كتبت نشوى مصطفى عبر صفحتها: "يعني لازم اختلافنا يبقي دوشة، هو إحنا مينفعش نختلف بصوت واطي، في كل اختلافاتنا في الرأي على أي موضوع بنتحول لأهلي وزمالك، منتهى العصبية وعدم التحضر، يا سيدي كل حد بيكون وجهة نظره حسب تكوينه النفسي والمحيط اللي اتربى فيه وقناعاته".

وعلى نفس السياق، أشادت الفنانة سوسن بدر بتاريخ الفنانة منى زكي، منذ ظهورها لأول مرة على الشاشة، قائلة: "منى تاريخ فني جميل صنعتيه من أول لحظة ظهرتي فيها بموهبتك الحقيقية وملامحك الجميلة وإيمانك بنفسك وفنك، منى زكي الموهوبة.. المحترمة .. بحبك ".

وكما وجهت الفنانة دينا رسالة دعم إلى منى زكي، إذ نشرت، عبر صفحتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صورة للفنانة مني زكي وعلقت عليها: "فنانة قوية ورقيقة وحقيقية وأداؤها في كل أعمالها الناس من كتر ما بتصدقه بتندهلها باسم الشخصية، بحترمك وبحبك وبحب كل أعمالك وبقدرها".

ونختم بما قاله نقيب المهن التمثيلية الفنان أشرف زكي :"مطالبات البعض بمعاقبة الفنانين الذين ظهروا في فيلم "أصحاب ولا أعز" يعد جريمة، إذ لا توجد مسؤولية على الفنان في أداء دوره، مؤكدًا أنه شاهد الفيلم بالأمس وما روج عنه على السوشيال ميديا لا يمت للحقيقة بصلة، مؤكدًا أن النقابة ستصدر بيانًا في القريب العاجل لتوضيح الحقيقة".