الشريط الإعلامي

الطفلة جنى.. فلسطينية تطمح لاعتلاء عرش الشطرنج عربيا ودوليا

آخر تحديث: 2022-01-13، 10:04 am
اخبار البلد - 
 

على قدم وساق تبذل الطفلة الفلسطينية جنى أحمد عثمان (12 عاما)، جهودا في تدريبات مكثفة للمشاركة في البطولة العربية للشطرنج، في مارس/ آذار القادم بالعاصمة العراقية بغداد

تطمح عثمان المصنفة الأولى فلسطينيا لفئة ما دون الـ 13 عاما، بأن تحصل على مركز متقدم لبلادها في تلك البطولة، كما أنها تأمل أيضا بحصد لقب بطولة العالم في اللعبة

تقول عثمان ، لمراسل الأناضول، من منزل عائلتها في بلدة مجدل بني فاضل بمحافظة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة إن الطموح كبير، ولابد من بذل الجهد لذلك

وتتمنى أن تحقق يوما ما هدفها بحصد لقب بطلة العالم العربي والعالم في الشطرنج

وبدأت عثمان بتعلم اللعبة في سن الثامنة من عمرها، وحصلت على بطلة فلسطين 3 مرات، إلى جانب المركز الأول في بطولات تنظمها وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، ومسابقات أخرى محلية

تقف الطفلة الفلسطينية بجوار مجموعة من الميداليات والكؤوس التي حصلت عليها خلال السنوات الأربع من ممارسة اللعبة

**رفع اسم فلسطين عالميا

وتؤكد عثمان أن الطموح أكبر من هذه الجوائز، الطموح أن أرفع اسم بلدي عالميا

لكنها تشكو من قلة الاهتمام، وشح الإمكانيات

وتلفت عثمان إلى أنها تمارس اللعبة عبر الإنترنت، وفي بعض الأحيان مع والدها أحمد عثمان

وتشير لوالدها بالقول: كان نور طريقي للعبة، منه تعلمت وبدأت ألعب معه، وأتفوق عليه بالرغم من حصوله هو الآخر على بطولات محلية في اللعبة

وعن اللعبة تقول: تحتاج للتركيز والهدوء والصبر، تعتمد على الذكاء في تنفيذ خطة هجوم

وتوفر عائلة جنى كل ما يلزمها من احتياجات للعبة بالرغم من شح الإمكانيات، حيث تتلقى تدريبا عبر الإنترنت مع المدرب التونسي أيمن بن برهم

وتفصل جنى بين تعليمها المدرسي وتدريبها على اللعبة، وتحصد سنويا مركزا متقدما في مدرستها، بحسب قولها

وتطمح إلى أن تصبح مدربة ومسؤولة أكاديمية تدريب لعبة الشطرنج

وتتابع عثمان: أعتقد أن لدينا مواهب غير مكتشفة، لا بد من اكتشافها وتطويرها، لا ينقصنا شيء لذلك

**القدرة على التفوق منذ الصغر

وتبدو جنى هادئة بشكل لافت خلال لعبة ودية مع والدها، تفكر مليا قبل كل خطوة، تختار أفراد الهجوم بعناية، حاصرت خصمها في اللعبة، وانتهت بـ مت ملك

وعن ذلك يقول والدها أحمد عثمان للأناضول: وجدت في جنى قدرة وهدوء يمكنه أن يحقق إنجازا في اللعبة

ويضيف: أطمح أن أسمع عبارة (مت ملك) يوما ما على لسان جنى في بطولات عالمية

وبعد أربعة شهور من تعلم اللعبة بدأت جنى بحصد الجوائز، واختيرت من قبل اتحاد الشطرنج الفلسطيني لتمثل فلسطين في مسابقات عربية، وفق والدها

في العام 2017 فازت جنى بأول بطولة فلسطينية لفئة الثماني سنوات في حينه

وحصدت جنى بحسب والدها على المركز السابع عربيا في بطولة أقيمت في دولة الإمارات العربية في العام 2017، والثامن عربيا خلال بطولة أقيمت في تونس عام 2018، والسابع عربيا في الأردن عام 2019

ويرافق أحمد طفلته في البطولات العربية بالرغم من العقبات التي تواجهه من قبل السلطات الإسرائيلية

ويقول: كوني معتقلا سابقا لدى سلطات الاحتلال أتعرض للتضييق خلال السفر، واحتجز لنحو سبع ساعات قبل السماح لي بمغادرة البلاد أو عند العودة

ويضيف: بالرغم من ذلك أصر على مشاركة جنى في أي بطولة عربية أو دولية

وتعلم أحمد لعبة الشطرنج خلال الاعتقال في السجون الإسرائيلية، حيث أمضى عام ونصف