الشريط الإعلامي

رئيس بلدية يكشف "عورة" جاهزية وزارة الأشغال للمنخفض الجوي

آخر تحديث: 2023-02-01، 10:00 am
أخبار البلد ــ تعاملت كوادر بلدية بيرين مع ارتفاع لمنسوب مياه على طريق ام الفطاير الرئيسي، الثلاثاء بسبب انسداد عبارة انبوبية تتبع لوزارة الاشغال.

وقال رئيس بلدية بيرين وهبي الزواهرة، إنه تم انقاذ المواطنين العالقين، اثر ارتفاع لمنسوب المياه على طريق يتبع لوزارة الأشغال العامة.

وأضاف الزواهرة أنه ورد البلاغ لغرفة الطوارئ في البلدية وتم بشكل فوري ابلاغ مدير اشغال الزرقاء بالحادثة، للمساعدة في حل الحادثة.

وبين أنه تم التواصل بشكل فوري مع مدير اشغال الزرقاء وطلب لدعم البلدية واسنادها بالأليات اللازمة، لفتح العبارة وانقاذ المواطنين العالقين، بيد أن مدير الأشغال ابلغه "لا استطيع التحرك دون موافقة الوزير وسأتواصل معه وابلغك" منوها إلى أنه لم يقم بعد ذلك بالتواصل اطلاقا.

أشار إلى أنه كان لا يجب أن تتنصل وزارة الاشغال من المسؤولية في مثل هذه الظروف الجوية السائدة، قائلا "هل من المنطق ان ترى شخص عالق وتتركه".

وأستهجن الزواهرة عدم التحرك بشكل فوري لإغاثة المواطنين العالقين، مشيرا إلى أن المواطنين العالقين كانوا يشاركون في دفن احد المتوفين بالمقبرة التي يؤدي لها الطريق.

واستغرب من الية عمل وزارة الاشغال والقوانين الصادرة "داخل التنظيم وخارجه"، مشيرا إلى أنه يجب في مثل هذه الظروف التكاثف من قبل مؤسسات الدولة كافة لتقديم الخدمات للمواطنين واغاثتهم سواء كان ضمن الاختصاص او خارجه.

وأشار إلى أن كوادر البلدية قامت بإجراء اللازم لمدة تتجاوز 5 ساعات وقامت باستئجار الاليات لإنقاذ المواطنين، ولم تقم وزارة الاشغال بالمطلوب منها اطلاقا.

واستهجن الزواهرة ما وصفه بالتقاعس الكبير من وزارة الاشغال خصوصا في الظروف الجوية الطارئة، مطالبا موظفي الوزارة بالاستجابة للبلديات كافة واسنداها دون انتظار موافقات من الوزير او من المدير المختص.

وشدد على أن "البيروقراطية التي تتعامل بها وزارة الاشغال خلال الظروف الجوية يجب أن يتم حلها لما لها من عواقب سلبية على المواطنين والبلديات ولكونها اربكت الجهات العاملة كافة".

وبين أنه ابلغ الحاكم الإداري بالتقصير الذي حصل وعدم استجابة الاشغال مع الملاحظة التي هي ضمن اختصاصها، لافتا إلى أن منطقة بيرين في المنخفضات الجوية الكبيرة هي المنطقة الأصعب في الزرقاء والأكثر تأثرا.

ودعا الزواهرة إلى وزارة الاشغال إلى عدم الاتكال على البلديات في ظل الظروف الجوية الصعبة والقيام بالدور المناط بها على اكمل وجه، وتفعيل التنسيق مع رؤساء البلديات، منوها إلى أن البلديات رغم ضعف الإمكانيات مقارنة بإمكانيات وزارة الاشغال الا انها تقوم بدورها ودور الاشغال في ان واحد.