السؤال الذي هز مؤسسة الأيتام.. لماذا غاب الرد؟

السؤال الذي هز مؤسسة الأيتام.. لماذا غاب الرد؟
أخبار البلد -  

أخبار البلد- هبة الحاج إبراهيم 

أسئلة ملغومة تحمل في طياتها وخفاياها اتهامات مبطنة تتعلق بأموال مؤسسة الأيتام وإدارتها وأوجه إنفاقها وطريقة صرفها، حملها سؤال نيابي من الطراز الثقيل النائب عدنان مشوقة الذي فتح بسؤاله أبواباً مغلقة، كانت مؤصدة ذات يوم بحق احد أهم المؤسسات المالية التي تعنى برعاية أموال الأيتام، مطالباً بضرورة تزويده بمعلومات عن حالات معينة وفيما إذا تم تجاوز القانون من خلالها.

حيث تناقلت وسائل الإعلام وكل مواقع السوشيال ميديا معلومات بهذا الخصوص فيما رسالة السؤال لم تصل بعد من المرسل إلى المستقبل كون السؤال وبالرغم من مرور أيام مضت وانقضت عليه إلا أن جهة حكومية أو حتى مؤسسة الأيتام لم ترد إلى الآن بحجة أو ذريعة أن الرسالة لم تصل بعد إذ من الصعب الرد على جواب لسؤال تتناقله وسائل الإعلام كان النائب يبدو قد فجره قبل أن يختمه ويرسله.

بدورها تواصلت "أخبار البلد" مع مؤسسة أموال الأيتام والتي أكدت بأن السؤال لم يصلها لغاية الآن بالطرق الرسمية وأنما عن طريق ما تم تناقله من قبل وسائل الإعلام، وأنها لا تستطيع الجواب عن ذات الموضوع للإعلام قبل أن يكون هنالك رد على رئيس الوزراء، وأن الموضوع مطروح في ديوان المحاسبة، مبينة أن هنالك غاية وهدف من إثارت الموضوع لا تعلم المؤسسة عنه.

ومن جهته قال النائب عدنان مشوقة لـ"أخبار البلد"،"إن الغاية من طرحي للسؤال هو الاستعلام عن سبب خسائر الصندوق، وتحديداً لأنه يخص أموال الأيتام وهذه قضية حساسة جداً والأصل أن يكون لها إدارة راشدة".

وأضاف مشوقة، إن المؤسسة لديها خسائرفي السنة الماضية والأصل أن صندوق كهذا يجلب مردود، وقد تكون هذه الخسائر دفترية فقط، ولغاية الآن لم يصلني أي يرد على السؤال.

فهل تستطيع مؤسسة الأيتام الرد على سؤال مشوقة، ومن سيدفع الثمن إذا كان هنالك خسائر؟؟؟

وكان قد وجه النائب المهندس عدنان مشوقة سؤالا نيابيا إلى رئيس الوزراء بشر الخصاونة، حول خسائر مؤسسة أموال الأيتام والتي تقدر بأكثر من مليون ومئتي الف دينار اردني، نتيجة شراء أراض بأعلى من قيمتها السوقية، وسأل مشوقة عن الإجراءات التي سيتم اتخاذها بحق مستأجري المباني المتخلفين عن السداد، وما هي اجراءات تحصيل الذمم.

وتاليا نص السؤال:

سعادة رئيس مجلس النواب الأكرم

استناداً لأحكام المادة (96) من الدستور وعملاً بأحكام المادة (118) من النظام الداخلي لمجلس النواب

أرجو من سعادتكم توجيه السؤال التالي الى دولة رئيس الوزراء:

1. ما هي الخطط الاستثمارية التي تنوي مؤسسة تنمية أموال اليتيم اتباعها من اجل إيقاف الخسائر السنوية المتكررة والتي تقدر بأكثر من مليون ومائتي الف دينار اردني بسبب شراء أراضي بأعلى من قيمتها السوقية عام 2008


2. ما هي الإجراءات القانونية التي ستتبعها المؤسسة بحق مستأجري المباني المتخلفين عن السداد وماهي إجراءات تحصيل الذمم المتبعة في المؤسسة؟


3. ما مدى التزام المستفيدين من عمليات المرابحة في الصندوق من حيث سداد الأقساط الشهرية، وما هي الإجراءات المتخذة بحق المتخلفين عن السداد؟

 
شريط الأخبار "العدل الدولية": تلقينا رد تل أبيب ومضمونه سيبقى سريّاً الصفدي لإيران مجددًا: ⁧‫الأردن‬⁩ سيستمر بالتصدي لخطر تهريب المخدرات من سوريا جيش الاحتلال يعلن إصابة 8 من جنوده في معارك غزة تراجع واردات الأردن من النفط الخام في 2023 صاحب مقولة "عائلتي ساهمت ببناء "إسرائيل"... وفاة رجل الأعمال البريطاني روتشيلد الأردن يدين بناء برج إسرائيلي على السور الغربي للمسجد الأقصى الفراية يدعو لانشاء مركز إقليمي للإغاثة رصد إطلاق 50 صاروخا من لبنان على الجولان بايدن: سر الزواج الطويل هو "الجنس الجيد" إسرائيل: صادرات الغاز إلى مصر و الأردن ارتفعت 25% في 2023 مستقلة الانتخاب تُقر نماذج إجراءات اندماج وتحالف الأحزاب النص الكامل لتقرير حالة البلاد لعام 2023 9,3 مليار دينار عجز الميزان التجاري في الأردن بانخفاض 10% خلال 2023 الملك يستقبل وفد مجلس العلاقات العربية والدولية في إطار بحث تداعيات استمرار الحرب على غزة بتوجيهات ملكية، القوات المسلحة تنفذ 4 إنزالات جوية إغاثية لأهل غزة تكريم سفيرة جنوب إفريقيا إلى الأردن في المركز العربي الطبي سائقو شاحنات نقل بمأدبا يعتصمون احتجاجا على منعهم نقل الفوسفات فتح تحقيق بالعثور على جثة خمسيني "متفحمة" في مأدبا وفاة الطيار الأمريكي الذي أحرق نفسه أمام سفارة اسرائيل في واشنطن تنديدا بالإبادة في غزة انخفاض درجات الحرارة وزخات أمطار عشوائية متوقعة في الأردن