الشريط الإعلامي

حلويات حبيبة.. خلافات عائلية تعصف بالعلامة الزرقاء.. فهل يحسمها القضاء ؟

آخر تحديث: 2022-12-10، 11:44 am
أخبار البلد- خاص
 

 

لا تزال تداعيات حلويات حبيبة العلامة الزرقاء تتفاعل بشكل دراماتيكي بعد التصريح الهام والخطير الذي أدلى به مؤخراً هاني حبيبة، الذي روى تفاصيل عن قيام البعض باستخدام العلامة التجارية الزرقاء في فروع لا تنتمي إلى الفروع المعروفة لهذه المحلات التي تعتبر الأعرق في الأردن.

 

تصريحات حبيبة جاءت بعد افتتاح عدة فروع تحمل ذات الماركة والعلامة التجارية في منطقة طبربور ودابوق وأخرى، الأمر الذي أثار اللبس والحيرة لدى الزبائن والمواطنين اللذين باتوا على معرفة بأن هنالك غموض يلف واقع هذه العلامة التي تنتشر بنفس المواصفات المتعارف عليها خصوصا وأن الفرع الجديد في طبربور يتميز بجودة ونكهة مميزة وربما تفوق الفروع الأخرى المنتشرة والمعروفة لدى الزبائن.

الغريب في الأمر أن حبيبة قد إعترف وبالفم المليان وبشكل صريح بأن هنالك أشخاص يحق لهم استخدام الاسم التجاري والعلامة دون أن يحق لاحد أن يقف أمامهم بشكل قانوني الا أن حبيبة صاحب التصريح يؤكد بأن الفروع الجديدة لا تمت لحبيبة الأصل بأي صلة.

معلومات تؤكدها تصريحات هاني حبيبة بأن الخلاف الذي دب مؤخراً عائلياً قد أضر بسمعة حبيبة وصدع العلاقة التجارية لدرجة أن أصحاب العلامة التجارية يفكرون باللجوء إلى القضاء لحسم الجدل الدائر والذي تسبب بإشكالية وأزمة وصراع بين أفراد العائلة الذين ورثووا العلامة التجارية الأصلية والذين يحق لهم استخدامها من خلال افتتاح فروع متعددة هنا وهناك حيث يدعي كل طرف أنه صاحب الشرعية وصاحب العلامة التجارية التي تخوله بفتح فروع وبالطريقة التي يشاء مما اعتبرها هاني حبيبة استغلال لهذا البند مهددا في حال فشل إنهاء الأزمة بطريقة ودية وبصرف النظر عن صلة القرابة فأن المسألة برمتها ستتحول إلى القضاء مما يعني تصعيد عالي المستورى وتهديد مبطن بضرورة سحب العلامة الزرقاء من الفروع الجديدة لحلويات حبيبة، وهذا ما سيؤدي إلى أن حبيبة ستعاني من خلاف عائلي خطير وممتد كون أصحاب الفروع الجديدة مصممين على مواصلة مشوار فتح فروع أخرى في كل ارجاء الوطن بعد النجاح الكبير والهائل الذ حققته فروعهم في طبربور وغيرها بعد اشادات كبيرة للزبائن بنوعية وجودة المنتج الذي يتميز بمذاقه وطعمه ونكهته وحتى سعره عن بقية الفروع التي باتت تعاني من استفسارات وأسئلة مسكوت عنها.