الشريط الإعلامي

“الشرق الأوسط” تُجوّد مخرجات التعليم الإعلامي من خلال مؤتمرا علميا

آخر تحديث: 2022-09-14، 03:08 pm
أخبار البلد - خاص - تنظم الجامعة مؤتمرًا علميًا بعنوان (الإعلام بين مخرجات التعليم الجامعية ومتطلبات سوق العمل)، سبتمبر/ أيلول المقبل، يناقش مجموعة من القضايا التي تبحث في أسباب الفجوة القائمة بين التدريس الأكاديمي والممارسة التطبيقية في مختلف مجالات الإعلام.
 

وتتطلع وتنظر جامعة الشرق الأوسط إلى الطلبة على أنهم الاستثمار الحقيقي الذي يجب دعمه وتوفير المناخ الإبداعي له، يأتي ذلك من خلال احتضناها لورش العمل والمؤتمرات والندوات المرتبطة بسوق العمل وكفاءة مخرجات التعليم من جانب، وإطلاقها لاستراتيجيات التعليم المستقبلي من جانبٍ آخر.

بدورها، قالت عميدة كلية الاعلام في الجامعة، رئيسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الدكتورة حنان الشيخ إن المؤتمر الذي يعقد على مدار يومي  (الثلاثاء والأربعاء الموافق 20-21 أيلول 2022م)، سيشهد مشاركة نخبة من الباحثين، والأكاديميين ، والإعلاميين المختصين، ومدراء غرف الأخبار المحلية والعربية والعالمية، والفنيين التطبيقيين، من جامعات، ومعاهد، وكليات عربية وأجنبية، يبحثون من خلاله نتائج دراسات عديدة حول المشكلة الحاصلة ما بين التعليم في الجامعات التي تدرس الإعلام، ومتطلبات سوق العمل في المؤسسات الإعلامية.

ويهدف المؤتمر إلى جسر الفجوة بين الأكاديميا والممارسة في حقل الإعلام، وتجويد مخرجات كليات الإعلام، واقتراح صيغ تعليم وتدريب لطلبة الإعلام تضمن المواءمة بين النظرية والتطبيق، ورفع مستوى الالتزام بأخلاقيات مهنة الإعلام، ومناقشة الصعوبات والمعيقات التي تواجه عمل مدرّسي تخصص الإعلام، وإيجاد حلولٍ لها.