الشريط الإعلامي

خابي لام يصبح الشخص الأكثر متابعة على تيك توك

آخر تحديث: 2022-06-29، 12:18 pm
اخبار البلد -
 

أصبح خابي لام، وهو صانع محتوى سنغالي يبلغ من العمر 22 عامًا، الشخص الأكثر متابعة عبر منصة تيك توك، متجاوزًا نجمة المنصة الأمريكية شارلي دي أميليو، التي كانت تمتلك هذا اللقب منذ عام 2020.

وبعد وصوله إلى 142.5 مليون متابع، تجاوز عدد متابعي دي أميليو بعد معركة طويلة استمرت لأشهر. ولدى لام المقيم في إيطاليا الآن أكثر من 143.2 مليون متابع مقارنة بـ 142.4 مليون متابع لدي أميليو.

واشتهر لام من خلال استخدامه لميزات تيك توك Duet و Stitch للرد على مقاطع الأشخاص الذين يعقدون المهام البسيطة دون سبب عبر فيديوهات صامتة يؤدي فيها نفس المهمة بطريقة بسيطة.

وينشر لام الآن بشكل أساسي تمثيليات كوميدية صامتة، وحصد ملايين المشاهدات والإعجابات. وبدأ متابعوه في الانتشار في العام الماضي، وأطلق المعجبون في الأسابيع الأخيرة جهودًا لدفعه إلى القمة.

ويمثل صعود لام وتراجع دي أميليو أمرًا هامًا. وتمثل دي أميليو وشقيقتها ديكسي اثنتان من الشخصيات المركزية في تيك توك، حيث قاموا ببناء علامة تجارية إعلامية كاملة.

وأثار صعودهم السريع إلى الشهرة من خلال مقاطع فيديو رقص مدتها ثوانٍ حيرة الأشخاص غير المتواجدين عبر تيك توك، وألهم الملايين من المتابعين لمحاولة فعل الشيء نفسه. وحققت الشقيقتان ما يقدر بنحو 27.5 مليون دولار العام الماضي.

وانضم لام إلى المنصة في عام 2020 بعد تسريحه من وظيفته في المصنع. والتقى منذ ذلك الحين بالمشاهير، ودعي إلى الأحداث والمناسبات، وعقد صفقات رعاية مع أمثال هوغو بوس.

وكان لام يعمل في عام 2020 كمشغل آلة في مصنع في تورينو. ومع استنزاف الوباء لإيطاليا في أيامه الأولى، تم تسريحه من وظيفته وتركه عاطلاً عن العمل. وبدأ بإنشاء مقاطع الفيديو بعد ذلك لأنه كان يشعر بالملل وهو عاطل عن العمل أثناء الحجر الصحي.

وضربت مقاطع فيديو لام البسيطة على وتر حساس لدى المشاهدين وسرعان ما اكتسبت العشرات والمئات والآلاف ثم الملايين من المتابعين. ومع ارتفاع أعداد متابعي لام، بدأ متابعيه بحملة لرفعه إلى قمة تيك توك عبر إنشاء وسم KhabyToNumberOne#.

تجاوزت شهرته شاشة الهاتف المحمول. والتقى بمشاهير مثل المطرب إد شيران، وليونيل ميسي، وعدد من لاعبي كرة القدم المحترفين.

وفي عام 2021 تمت دعوته كضيف خاص إلى مهرجان البندقية السينمائي، وسار على السجادة الحمراء في مهرجان كان السينمائي في عام 2022، وفي وقت سابق من هذا العام ظهر في حملة هوغو بوس #BeYourOwnBoss بعد توقيع شراكة مع خط الأزياء.

ويمثل صعود لام ليصبح الشخصية الأكثر شعبية عبر المنصة أمر ملحوظ نظرًا للقضايا السابقة التي أثارها المستخدمون عبر المنصة حول كيفية معاملة صناع المحتوى غير البيض، وخاصة صناع المحتوى السود.

وردًا على الاتهامات بأن خوارزمية تيك توك تقمع محتوى صناع المحتوى السود، تعهدت الشركة في عام 2020 باتخاذ خطوات، بما في ذلك إنشاء مجلس التنوع والتبرع بالمال للمنظمات غير الربحية التي تساعد المجتمع الأسود.

وشارك في العام الماضي بعض صناع المحتوى السود في إضراب غير رسمي، رافضين إنشاء رقصات قد تفيد صناع المحتوى البيض بشكل غير متناسب.