الشريط الإعلامي

حضره 80 ألف شخص.. التحقيق في تسبب مهرجان لـ المثليين بانتشار جدري القرود

آخر تحديث: 2022-05-23، 10:01 am
أخبار البلد-
 
ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنه يجري التحقيق بشأن مهرجان "جران كناري" للمثليين الذي حضره 80 ألف شخص من بريطانيا وأوروبا بعد ارتباطه بالعديد من حالات جدري القرود في مدريد وإيطاليا وتينيريفي

ويقام مهرجان "ماسبالوماس برايد" بين 5 و15 مايو، ويجذب الزوار من جميع أنحاء أوروبا

وحضر المهرجان أشخاص ثبتت إصابتهم بفيروس جدري القرود بعد ذلك، حيث تحقق خدمات الصحة العامة من جزر الكناري الإسبانية الآن في أي روابط بين الحالات واحتفالات المثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الهوية الجنسانية وحاملي صفات الجنسين

وقال مصدر صحي لصحيفة "إل باييس" الإسبانية إنه:"من بين 30 شخصا أو نحو ذلك تم تشخيصهم في مدريد، هناك العديد ممن حضروا الحدث، على الرغم من أنه من غير الممكن حتى الآن معرفة ما إذا كان أحدهم مريضا صفرا من هذا التفشي أو ما إذا كانوا جميعا قد أصيبوا بالعدوى هناك"

هناك حالتان مشتبه بهما لدى رجال في جزر الكناري، واحدة لها صلات بمهرجان مجتمع الميم

وقال الخبراء إنه لا يوجد دليل قاطع على أن أحدث تفش للمرض ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، بدلا من مجرد انتقاله بين أشخاص كانوا على مقربة من بعضهم البعض

على هذا النحو، لا يعتقد أن الرجال المثليين أكثر عرضة للإصابة بالمرض، ولكن من المحتمل أن يكونوا أكثر عرضة للتعرض له بسبب الحوادث المعروفة في الأحداث والمواقع التي جذبت أعدادا كبيرة من الأشخاص من جميع أنحاء مجتمع المثليين. بحسب الصحيفة البريطانية