الشريط الإعلامي

الدكتور العجلوني رئيس البلقاء التطبيقية .. نهج ببصمة مختلفة نتمنى أن يسود في جامعاتنا

آخر تحديث: 2022-11-14، 04:33 pm
اخبار البلد - خاص
 

الدكتور أحمد العجلوني رئيس جامعة البلقاء التطبيقية له بصمة مختلفة ونهج ومسيرة ورؤية في الإدارة والعمل تختلف جذرياً وكلياً عن غيره ممن تبوأ منصب رئيس هذه الجامعة أو غيرها من الجامعات الأخرى ، حيث الفرق والاختلاف عما كان إليه في السابق عندما كانت تدار الجامعة من وراء المكاتب وشاشات الكاميرات أو من خلال الهواتف وتطبيق الزوم .

العجلوني وهو خيار مناسب في الوقت المناسب وللجامعة المناسبة ، حيث يسجل كل يوم ومضة إدارية تعليمية يجب أن تدرس وتعمم لأنها هي الأساس في تحريك الفعل لما لها من تأثير إشعاعي إيجابي أكاديمي في الحرم الجامعي بشموليته .

العجلوني لا يؤمن بأن المسؤولية تشريف بل تكليف وشرف وأمانة ومسؤولية خصوصاً إذا كان الطلبة هم الأساس ، فالجميع بات يلمس في الآونة الأخيرة ومنذ توليه مهام المسؤولية بأن ما فات لن يعود فالآن نهج جديد يقوم على التشاركية وتلمس سير العملية التعليمية ميدانياً وعن قرب وبين الطلبة بجولات شبه يومية هدفها تلمس احتياجات الطلبة والاستماع إلى نبض الطالب ومعاناته واهتماماته أولاً بأول والهدف طبعاً تبسيط وتسهيل الإجراءات وتيسيرها وتحسين نوعيتها وتجويد خدمتها بما يرتقي بالمسيرة التعليمية بعيداً عن العراقيل والصعاب .

رئيس الجامعة يرسخ مبدأ التشاركية والتشاورية حقيقة ومبدأ في نهج الجامعة لأن شعارها أن المسؤول الجامعي ليس رئيس بامتيازات وصلاحيات ومكاسب ، بل المسؤول هو من يرسخ حقيقة أنه معلم وصانع أجيال يحمل رسالة وهدف وأكثر من فكرة أقلها أنه قدوة .