الشريط الإعلامي

هل هناك علاقة للتربة بانهيار عمارة اللوبيدة ؟

آخر تحديث: 2022-11-08، 02:32 pm
أخبار البلد ــ أنهت الهيئة القضائية الحاكمة في قضية انهيار بناية بمنطقة اللويبدة برئاسة القاضي شرف أبو لطيفة لدى محكمة صلح جزاء عمان، استماعها لشهود النيابة العامة في القضية والبالغ عددهم 30 شاهدا خلال 21 جلسة بدأت أولاها يوم 25 أيلول الماضي.

وعقدت المحكمة جلستها العلنية رقم 21 في القضية، اليوم الثلاثاء، واستمرت نحو 4 ساعات، تمت خلالها مناقشة خبير تربة وهو أحد أعضاء فريق الخبرة الذي بين الأسباب العلمية والفنية الدقيقة لانهيار البناية المكونة من عدة طوابق، وقال للمحكمة إن التربة ليس لها أي علاقة بالانهيار، والمنطقة ذات طبيعة صخرية.

وتمت تلاوة خبير خامس في لجنة الخبراء وهو غير موجود في الأردن بعد تقديم شروحات تفيد بذلك، وبهذا تكون المحكمة أنهت الاستماع لشهود النيابة العامة، خلال شهر وعشرة أيام من وقوع الحادثة التي نجم عنها وفاة 14 شخصا وإصابة 9 أشخاص يوم 13 من شهر أيلول الماضي.

وانتخبت المحكمة طبيبا شرعيا خلال الجلسة لتقدير مدة تعطل المصابين في الحادثة، وقررت رفع الجلسة إلى يوم الثلاثاء المقبل.

وكانت النيابة العامة قد أوقفت ثلاثة أشخاص في القضية وأسندت إليهم تهمة التسبب بالوفاة مكرر 14 مرة، والتسبب بالإيذاء مكرر 9 مرات، وأفرجت عنهم المحكمة بعد انتهاء مدة توقيفهم المقررة قانونا لمدة شهر.

واستمعت المحكمة لشهادة ذوي الضحايا والمصابين، وسألت المشتكى عليهم في القضية عن التهم المسندة إليهم وأجابوا بأنهم غير مذنبين.

وبين تقرير الخبرة الذي قدمه عدد من المتخصصين للمحكمة قد بين أن سبب انهيار البناية كان أعمال الصيانة التي تمت بذلك اليوم في طابق التسوية، وإزالة أحد جدرانها بالإضافة إلى إزالة عمود الوسط فيها.