الشريط الإعلامي

وكيل سيارات

آخر تحديث: 2021-09-09، 05:08 pm

أخوة وكيل لإحدى السيارات المعروفة منشغلون بإحصاء ديون شقيقهم الشاردة والواردة الضائعة والتائهة والموزعة بين التجار وأصحاب المعارض والأصدقاء والمعارف بهدف إعادة "لملمتها" وتحصيلها بالطرق السلمية والمفاوضات الودية باعتبار أن الكثير من الديون هذه لا يوجد لها سندات أو مستندات أو حتى وثائق خطية وإن وجدت فهي محفوظة لدى المتوفى وصناديقه السرية وخزنته التي كان يحتفظ بها بعيدا عن عيون الفضوليين ... حجم ديون الوكيل تجاوزت الـ 22 مليون دينار على أقل تقدير ، الأمر الذي أثار فزع الإخوة الذين ورثوا تركه مليئة بالديون المعدومة والمشكوك في تحصيلها بالمقابل فإن ديون المتوفى كانت اضحه لصالح الآخرين ... بقي أن نقول للأخوة عظم الله أجركم وللمتوفى فنقول حساب يوم الآخرة مرصود ومتكوب في لوح محفوظ ...